رغم العناق الحار.. بوريطة يستحضر ”أزمة الحشيش“ ويمرر رسائل قوية لمساهل – إرم نيوز‬‎

رغم العناق الحار.. بوريطة يستحضر ”أزمة الحشيش“ ويمرر رسائل قوية لمساهل

رغم العناق الحار.. بوريطة يستحضر ”أزمة الحشيش“ ويمرر رسائل قوية لمساهل

المصدر: عبداللطيف الصلحي- إرم نيوز

استغل ناصر بوريطة، وزير الخارجية المغربي، تواجده في اجتماع لوزراء خارجية مجموعة حوار ”5+5“ والذي انعقد الأحد، بالعاصمة الجزائر، ليمرر رسائل قوية لنظيره الجزائري عبد القادر مساهل، تنتقد تصريحات الأخير والتي أشعلت فتيل أزمة جديدة بين البلدين.

وقال بوريطة، في كلمة ألقاها أمام وزراء خارجية دول ”5+5″، إن ”استقرار المنطقة أمر أساسي وثمين جداً لكي يتم اختبار صلابته، وهو لا يتم من خلال تصريحات طائشة“، مضيفا ”أن التعاون الإقليمي لم يسبق أن حقق تقدما من خلال توجيه اتهامات رعناء“ في إشارة إلى تصريحات مساهل الأخيرة.

واستطرد المسؤول المغربي، قائلاً، إن حسن الجوار هو ”أكثر من مجرد مبدأ، إنه قيمة والتزام“.

وكان وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، قد اتهم المغرب باستغلال ”أموال الحشيش“، ونقلها عبر خطوطه الجوية ثم تبييضها في مصارف بأفريقيا، لتنفيذ سياسته في القارة السمراء.

وأثار ذلك أزمة دبلوماسية بين البلدين الجارين، وصلت حدّ استدعاء سفير الرباط والقائم بأعمال السفارة الجزائرية من طرف الحكومة المغربية، بينما رفض وزير الخارجية الجزائري التراجع عن تصريحاته الحادة.

كما وضعت شركة الخطوط الملكية المغربية الفاعل الرسمي للنقل الجوي بالمغرب، شكاية أمام محكمة باريس من أجل ”القذف والافتراء“.

وقبل أيام قليلة، وجه أحمد أويحيى، الوزير الأول الجزائري، اتهامات للمملكة بإغراق الجزائر بالمخدرات.

يشارإلى أن اجتماع الأحد، شارك فيه الأمين العام لاتحاد المغرب العربي، والأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، والمفوض الأوروبي المكلف بالسياسة الأوروبية والجوار ومفاوضات التوسع، فيما شارك في هذا اللقاء ممثلو بلدان من اتحاد المغرب العربي، الجزائر والمغرب وتونس وليبيا وموريتانيا، وكل من إيطاليا وفرنسا وإسبانيا والبرتغال ومالطا بالنسبة للضفة الشمالية، وقد تم التباحث حول قضايا الإرهاب والهجرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com