”جنيف 8“.. النظام السوري يجدد رفضه التفاوض المباشر مع المعارضة

”جنيف 8“.. النظام السوري يجدد رفضه التفاوض المباشر مع المعارضة
Syrian ambassador to the United Nations and head of the government delegation Bashar al-Jaafari (R) and his delegation arrive for a meeting with the UN Special Envoy for Syria during Intra Syria peace talks at the U.N. in Geneva, Switzerland December 14, 2017. REUTERS/ Fabrice Coffrini/Pool

المصدر: الأناضول

جدد رئيس وفد النظام السوري في محادثات ”جنيف 8”، بشار الجعفري، اليوم الخميس، رفضه التفاوض المباشر مع المعارضة؛ احتجاجًا على بيان ”الرياض 2“.

وطالب رئيس وفد النظام، بإلغاء بيان ”الرياض 2″، وتوسيع تمثيل المعارضة، فيما ادّعى أن وفده لم يضع شروطًا مسبقة للمفاوضات المباشرة.

وقال الجعفري خلال مؤتمر صحفي، عقده مع نهاية اجتماعات وفد النظام، مع المبعوث الأممي الخاص ستيفان دي ميستورا، في المقر الأممي بمدينة جنيف السويسرية: ”انتهت الجولة الثامنة من هذه المحادثات، وقدمنا جهدًا لنخرج بنتيجة إيجابية، ونظرًا لقناعتنا بما يجري على أرض الواقع من حرب إرهابية، طرحنا الحديث عن الإرهاب بشكل أساسي في هذه الجولة“.

وأضاف: ”ناقشنا بإسهاب، السلة الرابعة من جدول الأعمال، باعتبار أن مكافحة الإرهاب هي المدخل لمعالجة بقية السلات“.

وبحسب أجندة اجتماعات جنيف، التي أقرت في الجولات السابقة، يناقش مؤتمر ”جنيف 8″، أربع سلات، هي: الحكم الانتقالي، والدستور، والانتخابات، ومكافحة الإرهاب.

وأوضح: ”نأمل أن يستفيد مشغلو الطرف الآخر (المعارضة)، من هذه الفسحة؛ لكي يوجهوا أعضاء وفد الرياض، لإلغاء بيان الرياض2، لأننا أوضحنا من البداية، طالما أن هذا البيان قائم، فلن ندخل في حوار مباشر معه“.

وتابع: ”بيان الرياض2، يمثل شرطًا مسبقًا للمحادثات، وأوضحنا في هذه الجولة للمبعوث الخاص، الخطأ الذي ارتكبه باعتباره ميسّرًا، في تصريحه بالأمس للتلفزيون السويسري، وبيّنا له أن الإصرار على مثل هذه المواقف والتصريحات، يقوّض مهمته ميّسرًا للمحادثات؛ ما يؤثر على نجاح مسار جنيف برمته“.

وخلال مؤتمر الرياض، الذي عقد في السعودية الشهر الماضي، قالت المعارضة السورية، في بيانها الختامي، إنها تؤكد أن العملية الانتقالية لن تحدث دون مغادرة بشار الأسد وزمرته عند بدئها، وأن المفاوضات المباشرة غير المشروطة، تعني طرح ونقاش كافة المواضيع، ولا يحق لأحد وضع شروط مسبقة.

وأمس الأربعاء، أعلن دي ميستورا، في تصريح للتلفزيون السويسري، أنه يطلب من روسيا الضغط على وفد النظام؛ للانخراط بالمفاوضات بشكل جدي.

وانطلقت الجولة الأولى من ”جنيف 8″، في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، واستمرت 4 أيام، ثم توقفت لعدة أيام؛ بعد مغادرة وفد النظام إلى دمشق، قبل أن تستأنف الأسبوع الماضي، لتنتهي، اليوم الخميس.