الحكومة الفلسطينية تحمّل إسرائيل مسؤولية التصعيد في الضفة وغزة‎ – إرم نيوز‬‎

الحكومة الفلسطينية تحمّل إسرائيل مسؤولية التصعيد في الضفة وغزة‎

الحكومة الفلسطينية تحمّل إسرائيل مسؤولية التصعيد في الضفة وغزة‎
Smoke rises at the Gaza Strip following an Israeli strike, as seen from the Israeli side of the border, November 30, 2017. REUTERS/Amir Cohen

المصدر: الأناضول

حمّلت حكومة التوافق الفلسطينية، مساء اليوم الخميس، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن التصعيد الأخير في قطاع غزة والضفة الغربية.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية ، يوسف المحمود، في بيان :“ إن جريمة قتل مواطن شمالي الضفة من قبل مستوطنين، تضاف إلى سجل جرائم المستوطنين، تحت حماية قوات الاحتلال“.

وأضاف: ”هذه الجريمة السوداء تترافق مع غارات الطيران الاحتلالي وقصف مدفعيته على قطاع غزة، في خطوة تصعيدية خطيرة“.

وطالب المحمود المجتمع الدولي بتوفير الحماية للفلسطينيين والتحرك العاجل؛ من أجل وقف إجراءات إسرائيل.

ودعا إلى العمل بشكل سريع على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة، وعاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، قُتل فلسطيني جنوبي مدينة نابلس، شمالي الضفة الغربية، إثر إصابته برصاص حي في الصدر، أطلقه مستوطن إسرائيلي.

كما أصيب 3 فلسطينيين بجروح طفيفة، مساء اليوم، جراء قصف إسرائيلي استهدف موقعًا عسكريًا لفصيل مسلح في جنوب مدينة غزة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية.

وجاء القصف جنوب مدينة غزة، ضمن سلسلة غارات شنتها مقاتلات حربية إسرائيلية، على مواقع تتبع لحركتي حماس والجهاد الإسلامي بأنحاء متفرقة من قطاع غزة.

وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، في بيان، :“ إن القصف جاء ردًا على إطلاق قذائف هاون، من غزة تجاه موقع عسكري، شمال القطاع“.

واتهم أدرعي الجهاد الإسلامي بالتخطيط لإطلاق قذائف الهاون، محمّلًا في الوقت ذاته، ”حماس“ المسؤولية عما يجري من تصعيد في القطاع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com