استنكار دولي وإضراب محلي بعد خطف طبيب في جنوب ليبيا – إرم نيوز‬‎

استنكار دولي وإضراب محلي بعد خطف طبيب في جنوب ليبيا

استنكار دولي وإضراب محلي بعد خطف طبيب في جنوب ليبيا

المصدر: فريق التحرير

أعلن العاملون في المجال الطبي بمدينة سبها في جنوب ليبيا، اليوم الإثنين، أنهم توقفوا عن العمل 10 أيام احتجاجًا على سوء الحالة الأمنية بعد خطف طبيب، للمطالبة بإطلاق سراحه وتوفير الأمن للعاملين في المجال الطبي.

 خطفت جماعة مجهولة الطبيب سالم السلهاب، الذي يعمل بوحدة الجراحة في مركز سبها الطبي، وهو أكبر مستشفى في جنوب ليبيا، مساء الخميس الماضي.

وقال المتحدث باسم المركز أسامة الوافي، إن العاملين بمركز سبها الطبي يعانون منذ فترة طويلة من الهجمات والمضايقات وإطلاق النار عليهم، مضيفًا أن الطبيب المختطف كان مهمًا للغاية.

وأشار إلى أن مركز سبها الطبي يحصل على 70 % من دعمه من منظمات دولية في ظل عدم وجود دعم حكومي من حكومتين متنافستين في طرابلس وفي الشرق، مضيفًا أن المركز يعاني بشدة من نقص الأدوية ومن الانقسامات السياسية ومن نقص الدعم.

وتضررت الخدمات الصحية في ليبيا بدرجة كبيرة، بسبب الصراع المستمر منذ سنوات ولاسيما المنطقة الجنوبية النائية، وتعد سبها مركزًا رئيسيًا لتهريب المهاجرين باتجاه الساحل الشمالي لليبيا.

بدورها أدانت بشدة منظمة الصحة العالمية، وهي من الجهات التي تدعم مركز سبها الطبي، العنفَ الذي يتعرض له الأطباء في المنطقة.

وقالت في بيان ”منظمة الصحة العالمية تحث الجميع على الإحجام عن مهاجمة العاملين في المجال الصحي والمنشآت الطبية مثلما ينص القانون الإنساني الدولي، وتدعو الأطراف المسؤولة عن خطف الطبيب في سبها ضمان سلامته وإطلاق سراحه فورًا“.

وقد استنكرت بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا خطف الطبيب، داعية عبر حسابها على موقع ”فيسبوك“ السلطات المختصة لضمان سلامته وإطلاق سراحه الفوري.

وقالت ”إن سلامة الطاقم الطبي والمرافق الصحية أمر أساسي لعمل القطاع الصحي الذي يعاني أصلًا“.

من جانبها ناشدت الغرفة الأمنية المشتركة، المواطنين التعاون معها وتزويدها بأي معلومات يمكن أن توصِل إلى الجناة، وطالبت الخاطفين النظر إلى مهنة المختطف الإنسانية، ومراعاة الحالة النفسية لأسرته وأطفاله.

من جهته طالب المبعوث الدولي إلى ليبيا غسان سلامة، الخميس، جميع الأطراف المعنية بالتحرك لإنقاذ الوضع الصحي في ليبيا، لافتًا إلى أن القطاع الصحي يعاني من تدهور شديد، بالإضافة لقلة المستشفيات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com