المحكمة الاتحادية العراقية ترد دعوى الطعن بإقالة محافظ كركوك السابق

المحكمة الاتحادية العراقية ترد دعوى الطعن بإقالة محافظ كركوك السابق

أعلنت المحكمة الاتحادية العليا العراقية، اليوم الثلاثاء، أنها ردت دعوى محافظ كركوك السابق، نجم الدين كريم، التي يطالب فيها، بالطعن بقرار إقالته من قبل البرلمان.

وأوضح إياس الساموك، المتحدث باسم المحكمة، وهي أعلى سلطة قضائية في البلاد، في بيان، أن المحكمة نظرت في دعوى كريم، ضد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري؛ للطعن بقرار المجلس، إقالته من منصبه محافظًا لكركوك.

وأضاف، أن “المحكمة ردت الدعوى، وأكدت أن قرار الإقالة كان إداريًا وليس تشريعيًا، حتى يمكن النظر فيه من المحكمة الاتحادية العليا”.

وفي 14 سبتمبر/ أيلول الماضي، أقال مجلس النواب، كريم من منصبه، بناءً على طلب من رئيس الحكومة حيدر العبادي.

ويتهم مسؤولون عرب وتركمان في كركوك، المحافظ المقال، بارتكاب مخالفات إدارية ودستورية، أثناء أداء مهامه.

ومن بين المخالفات، طلبه من مجلس المحافظة التصويت على قرار رفع علم إقليم الشمال في كركوك، وتأييده إجراء الاستفتاء الباطل في المحافظة، يوم 25 سبتمبر/أيلول الماضي، الذي تؤكد حكومة بغداد عدم دستوريته، وترفض التعامل مع نتائجه.

وأصر كريم، على البقاء في منصبه وعمله، رغم صدور قرار إقالته، إلى حين فراره من المحافظة نحو أربيل، لدى سيطرة القوات الاتحادية على كركوك، منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي، لتقوم الحكومة بتعيين أحمد الجبوري، محافظًا لكركوك بالوكالة.