فتح أول معبر بري بين الجزائر وموريتانيا خلال أيام

فتح أول معبر بري بين الجزائر وموريتانيا خلال أيام

أعلن عبد القادر مساهل، وزير الخارجية الجزائري، اليوم الخميس، عن فتح أول معبر بري رسمي مع موريتانيا خلال أيام.

جاء ذلك في تصريح من مساهل لوكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، عقب استقباله من قبل الرئيس محمد ولد عبد العزيز في نواكشوط.

وبحسب مساهل: “سيتم في الأيام المقبلة فتح معبر حدودي بين الجزائر وموريتانيا يربط بين تندوف وازويرات الموريتانية”.

ولم يقدم المسؤول تاريخاً محدداً لذلك.

وتابع أن هذا المعبر ستكون له انعكاساته الايجابية، أولاً لتعزيز العلاقات بين سكان المناطق الحدودية، وثانياً لتوسيع باب التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين الشقيقين”. ويعد هذا المعبر البري الأول من نوعه بين البلدين.

 وأعلن الجانبان قبل أسابيع تنصيب لجنة مشتركة للنظر في الجوانب التقنية لفتحه رسمياً.