نازحون سودانيون من مناطق النزاع
نازحون سودانيون من مناطق النزاعرويترز

"الدعم السريع" تنفي صلتها بمزاعم اختفاء نساء في السودان

كذّبت قوات "الدعم السريع" في السودان، اليوم السبت، تقريراً غربياً، يتهمها باختفاء فتيات ونساء في مناطق الحرب، مؤكدة التزامها بالقانون الدولي والإنساني وقواعد الاشتباك.

وقالت القوات في بيان عبر منصة "إكس": "طالعنا بياناً كاذباً لما يسمى بشبكة المبادرة الاستراتيجية لنساء القرن الأفريقي، حمل اتهامات لقواتنا باختطاف وإخفاء قسري لنساء وفتيات في مناطق الحرب".

وأضاف البيان: "إزاء هذه المعلومات الكاذبة والمضللة نوضح أن قوات الدعم السريع ملتزمة بالقانون الدولي والإنساني وقواعد الاشتباك في الحرب التي أشعلها النظام البائد وقياداته في القوات المسلحة".

وأكد البيان أن "قيادة قوات الدعم السريع تتابع تصرفات الأفراد، ولن تسمح بأي تجاوزات تصدر عن أي فرد في قواتها، ولا يمكن أن توفر الحماية لأي فرد يثبت في حقه ارتكاب أي مخالفات للقانون، ومنعاً لأي تجاوزات فقد شكلت لجنة الظواهر السالبة لمحاكمة أي فرد ميدانياً".

واعتبرت القوات أن "المنظمة التي أصدرت هذا البيان الذي جانبه الصواب والبعيد كل البعد عن الواقع في مناطق سيطرة الدعم السريع التي تشهد عودة طوعية في الخرطوم وغيرها من المناطق؛ تعمل مثلها والمنظمات التي ينشئها النظام البائد لخدمة أهدافه الدنيئة لتدبيج البيانات والإدانات بعد فشله في تحقيق أي انتصار على أشاوس قواتنا في الميدان".

وشدد البيان على أن "قيادة قوات الدعم السريع رحبت من قبل بأي جهة تسعى لكشف الحقائق؛ بل طالبت المجتمع الدولي والمنظمات ذات الصلة بحقوق الإنسان، الحصول على المعلومات من مصادرها للوصول إلى المعلومات الصحيحة، وليس المعلومات السماعية المبثوثة من غرف الضلال والفشل".

وختم البيان بالقول: "مثل هذه الاتهامات لن تثنينا عن أداء واجبنا الأخلاقي والإنساني تجاه شعبنا في التخلص من عصابة النظام البائد وميليشياته، وبناء دولة الحرية والسلام والعدالة والديمقراطية، وتشكيل جيش قومي مهني واحد يحمي أرضنا وشعبنا".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com