البيت الأبيض يُدين الغارات الجوية الأخيرة على حلب

البيت الأبيض يُدين الغارات الجوية الأخيرة على حلب

المصدر: واشنطن- إرم نيوز

أدان البيت الأبيض اليوم الخميس أحدث موجة من الضربات الجوية على حلب قائلًا إنه يشعر بالفزع على نحو خاص بسبب الهجوم على مستشفى أودى بحياة العشرات بينهم أطفال وأطباء.

من جانبها قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الضربة الجوية التي نفذتها قوات النظام السوري على مستشفى في حلب ”مستهجنة“ داعية روسيا إلى استخدام نفوذها للضغط على الحكومة السورية لوقف الهجمات.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية جون كيربي أن واشنطن ما زالت تجمع المزيد من المعلومات عن الهجوم الذي وقع على مستشفى تدعمه منظمة أطباء بلا حدود الخيرية وأن عشرات القتلى سقطوا فيه على ما يبدو.

وقال كيربي ”مرة أخرى ندعو النظام لوقف هذه الهجمات الحمقاء التي تمثل بالطبع انتهاكات لوقف العمليات القتالية“، وصفًا القصف بأنه مستهجن.

وأشار إلى أن الهجوم يحمل ملامح الهجمات التي شنتها الحكومة السورية على المنشآت الطبية وعمال الطوارئ فيما سبق، مضيفًا أن وقف العمليات القتالية في سوريا معرض لخطر كبير بسبب الانتهاكات المستمرة.

وفي ذات السياق، دعا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، اليوم الخميس، روسيا والولايات المتحدة، إلى ممارسة الضغط على الأطراف المتحاربة في سوريا لوقف القتال، وضمان إجراء تحقيق موثوق في الضربات الجوية التي دمرت مستشفى في حلب.

وقال ستيفان دو جاريك، المتحدث باسم بان في بيان ”بدلا من قصف المناطق المدنية على جميع الأطراف السورية، توجيه تركيزها مجددا إلى العملية السياسية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة