المغرب: خلافنا مع كي مون وليس الأمم المتحدة

المغرب: خلافنا مع كي مون وليس الأمم المتحدة

المصدر: الرباط- إرم نيوز

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي، صلاح الدين مزوار، الخميس، إن بلاده ”على خلاف مع الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، وليس مع المنظمة الأممية“، على خلفية تصريحات أدلى بها المسؤول الأممي بخصوص إقليم الصحراء، لم تلق ترحيبًا من الرباط.

جاء ذلك، في تصريحات صحفية، أدلى بها الوزير المغربي، من مدينة نيويورك الأمريكية، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء المغربية، والتي ذكر فيها أنه ”أمام الانزلاقات المتكررة لبان كي مون، خلال زيارته الأخيرة للمنطقة، وتصرفاته التي لا تتلاءم مع مسؤولياته، ومنصبه، الذي يفرض عليه التزام الحياد والموضوعية، كان هناك رد منطقي وطبيعي من الحكومة، التي تصدت بقوة لهذه الانزلاقات“.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، قد قام بزيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين، في الجزائر، مطلع مارس/آذار الجاري، وأدلى بتصريحات، على هامش الزيارة، وصف خلالها تواجد المغرب في منطقة الصحراء بـ“الاحتلال“، الأمر الذي قوبل برفض رسمي من قبل الرباط.

واعتبر المسؤول المغربي ”أن بان كي مون، يبحث عن توجيه الرأي العام الدولي، وأعضاء مجلس الأمن، بناءً على تأثره الشخصي“، مشددا أنه ”لا ينبغي له أن يعبر عن آرائه الشخصية بالنظر إلى طبيعة مهمته“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة