بعد حادث مروحية رئيسها.. إيران تسابق الزمن وتستعد لـ"الأسوأ" (فيديو إرم)

تخيّم حالة من القلق والترقب على إيران، بينما ينتظر شعبها بفارغ الصبر تأكيد مصير رئيسهم إبراهيم رئيسي، بعد تعرض طائرته لحادثٍ مروع في منطقة نائية من محافظة أذربيجان الشرقية.

فرق الإنقاذ استنفرت بما فيها أكثر من 40 فرقة من الهلال الأحمر الإيراني، وقوات كوماندوز وفرق كلاب مدربة، للبحث عن حطام المروحية.

وسائل إعلام إيرانية بثّت صوراً لعناصر الهلال الأحمر الإيراني وهم يسيرون وسط ضباب كثيف..

الطائرة هبطت في منطقة تُعرف بغاباتها الكثيفة وتضاريسها الصعبة وتتميز بمناخها شديد البرودة الأقرب لمناخ المناطق الروسية، وفي مثل هذا الوقت من العام تشهد ضبابا كثيفا وأمطارا غزيرة..

هذه الظروف الجوية العصيبة تثير تساؤلات حول إمكانية إسقاط نظرية المؤامرة، خاصة مع ازدياد حدة التوتر بين إيران وإسرائيل على خلفية الحرب في غزة، واغتيال مسؤولين إيرانيين، وردّ إيران بهجوم صاروخي.

كما أن اسم الرئيس الإيراني مدرج على القائمة الأمريكية السوداء للمسؤولين الإيرانيين المتّهمين بـ"التواطؤ في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان"، وهي اتهامات رفضتها السلطات في طهران باعتبارها لاغية وباطلة.

وفي الوقت الذي انشغل فيه الإعلام الإسرائيلي بالحديث عن مستقبل حرب غزة في حال مقتل رئيسي بالحادث، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان، إن الوزارة تتابع عن كثب التقارير المتعلقة بتحطم طائرة هليكوبتر كانت تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان..

بينما قطع الرئيس الأمريكي جو بايدن، إجازته وعاد للبيت الأبيض لإحاطة عاجلة بعد حادث طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

واستنفر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني في اجتماعات طارئة بحضور المرشد الأعلى علي خامنئي لبحث تداعيات الحادث..

يبقى مصير الرئيس الإيراني غامضا، وسط ترقب إقليمي ودولي كبير، بينما تعمل فرق الإنقاذ جاهدة للوصول إلى موقع الحادث وتحديد مصير جميع من كانوا على متن الطائرة.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com