مفاعل نووي في القمر.. هذا ما تخطط له ناسا

مفاعل نووي في القمر.. هذا ما تخطط وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" وضعه ضمن جهود برنامج "أرتميس" الذي يهدف إلى تأهيل العيش والعمل فيه.

الوكالة أنهت المرحلة الأولى من المشروع الذي بدأت فيه عام 2022 حيث تم منح عقود لشركاء لتطوير تصميمات للمفاعلات بقيمة 5 ملايين دولار، وتم تكليف كل شريك بتقديم تصميم لمفاعل نووي في القمر، وأنظمة تحويل الطاقة وإدارتها وتوزيعها وتقديم التكاليف التقديرية لهذه الأنظمة.

الهدف النهائي للمشروع هو إنشاء نظام يمكنه دعم القواعد البشرية على سطح القمر لمدة عقد من الزمن كما سيتم إعادة تنفيذها وتطبيقها على كوكب المريخ بعد ذلك.

أنظمة الطاقة ستشكل لناسا على القمر والمريخ إما "الحياة أو الموت" إذ ستكون الطاقة النووية الأكثر احتمالاً لخدمة احتياجات الطاقة على المدى الطويل.

مديرة برنامج المهمات في ناسا ترودي كورتيس بينت أنه يلزم عرض مصدر للطاقة النووية على القمر لإظهار أنه خيار آمن ونظيف وموثوق كما أن الليلة القمرية تمثل تحدياً من منظور تقني لذا فإن وجود مصدر للطاقة مثل هذا المفاعل النووي الذي يعمل بشكل مستقل عن الشمس يعد خياراً تمكينياً للاستكشاف والجهود العلمية على المدى الطويل على القمر.

وضع المفاعل النووي على القمر جاء لأنه يمكن أن يعمل بدوام كامل دون الحاجة إلى ضوء الشمس خاصة أن الليلة القمرية تستمر لنحو 14 يوماً، وتريد ناسا أن تكون هذه المفاعلات قادرة على العمل لمدة عقد من الزمن على الأقل من دون تدخل بشري الأمر الذي يقلل أي تهديدات ناجمة عن التعرض للإشعاعات ويسمح لحملات الاستكشاف بالتركيز على مهامها العلمية.

المفاعل النووي على القمر يجب أن يقل وزنه عن ستة أطنان وينتج 40 كيلواط من الطاقة الكهربائية وهو ما يكفي لتزويد 33 منزلاً بالطاقة على الأرض.

شاهد أيضا

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com