في عدن.. زيّ أفغاني ينبئ باغتيالات خطيرة

في عدن.. زيّ أفغاني ينبئ باغتيالات خطيرة

أكد شهود عيان في محافظة عدن، انتشار ظاهرة ارتداء الزي الافغاني بين العشرات من الرجال المسلحين الذين يعتقد انتماؤهم لجماعات متطرفة.

وغدت ظاهرة الزي الغريب على اليمنيين، ظاهرة تحتاج إلى ردة فعل أمنية لملاحقة مرتدي الزي الذي بات يربطه أغلب العدنيين بالتنظيمات الإرهابية.

 

وشهدت مدينة عدن خلال الآونة الأخيرة انتشار عمليات القتل والاغتيال التي طالت معظمها كوادر وقيادات سياسية وعسكرية وأخرى من المقاومة الجنوبية، فيما ينتشر في المدينة العشرات من المسلحين المنتمين لتنظيمات إرهابية وهم يرتدون الزي الأفغاني. .

وفي الإطار ذاته، أقتحم مسلحون مجهولون مساء الجمعة أحد منازل مديرية التواهي بعدن وقاموا بقتل امرأة مسنة في العقد السادس من عمرها .

وقالت مصادر محلية لشبكة إرم الإخبارية إن مسلحين ملثمين اقتحموا منزل في منطقة جبل الشولة في مديرية التواهي مساء الجمعة وقتلوا امرأة مسنة تدعى ”جمعة“ أمام مرأى ومسمع أفراد أسرتها وفروا هاربين .

وفيما لم تعرف أسباب الحادثة، قال مواطنون في الحي إن المسلحين كانوا يقولون أنها ساحرة ومشعوذة ويجب قتلها حسب قولهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com