نساء سعوديات يسبقن رجالًا في ”ماراثون“ مختلط بالطائف – إرم نيوز‬‎

نساء سعوديات يسبقن رجالًا في ”ماراثون“ مختلط بالطائف

نساء سعوديات يسبقن رجالًا في ”ماراثون“ مختلط بالطائف

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

اصطفت مئات الشابات السعوديات والمقيمات الأجنبيات، الخميس الماضي، عند خط انطلاق ماراثون رياضي وترفيهي مختلط أقيم في مدينة الطائف، لينافسن الشبان على جوائز السباق، حيث تتلاشى الحواجز تدريجيًا بين الجنسين.

فقد قرر منظمو الماراثون، تخصيص يومه الأول، للعائلات، بحيث يتسابق الشبان والشابات برفقة الأطفال، إلى جانب ذوي الاحتياجات الخاصة، دون أن تتجاوز شروط المشاركة للنساء، ارتداءهن لعباءة فوق ملابسهن الرياضية.

وبينما حبس الجميع الأنفاس، أُطلقت شارة البداية، ليركض الجميع في مسار طوله أربعة كيلومترات، يقف على طوله عدد من منظمي المهرجان، حاملين معهم بودرة بألوان زاهية مختلفة، يرشونها على المتسابقين في مشهد يعكس الجانب الترفيهي من الماراثون.

وقبيل خط النهاية، حيث يزيد الشبان من سرعتهم، للفوز بالمراكز العشرة الأولى المشمولة بجوائز الماراثون، لم تكن النساء بعيدات عن المشهد، ودخلت بعضهن خط النهاية قبل كثير من الشبان المشاركين.

وحملت ندى، وهي إحدى الشابات المشاركات في الماراثون، ميدالية خاصة بكل من وصل لخط نهاية السباق، ووصفت يومها بالممتع والمليء بالحماس، إذ لم يكن متاحًا للنساء حتى وقت قريب، المشاركة في هكذا فعاليات رياضية وترفيهية مختلطة، إضافة لقلة إقامة مثل هكذا فعاليات.

وحلّت شابة أخرى مشاركة في السباق، بالمركز الأخير، لكن ذلك لم يقلل من فرحها بالتجربة الجديدة والفريدة، وراحت تطلب من متابعي حسابها في موقع ”تويتر“ أن يباركوا لها.

وتحمل الفعالية، اسم ”ماراثون الألوان“، وقد حظيت بتغطية إعلامية كبيرة في وسائل الإعلام المحلية، وتم تداول أخبارها وصورها ومقاطع الفيديو الخاصة بها على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتبر كثير من السعوديين، الفعالية عنوانًا للواقع الذي تعيشه بلادهم التي حثت الخطى في السنوات الثلاث الماضية نحو الانفتاح وإلغاء القيود التي تحد من مشاركة النساء في الحياة العامة.

ويشكل تواجد النساء في الفعاليات الاجتماعية والترفيهية والرياضية والثقافية الطوعية، مؤشرًا على التغيير الذي يشهده المجتمع السعودي في نظرته للنساء، حيث أصبحت العائلات السعودية تتسامح مع نسائها وتتقبل مشاركتهن في الحياة العامة حتى خارج نطاق الدراسة والعمل والاحتياجات الجدية.

وعندما أنهى المتسابقون والمتسابقات الماراثون، بدأت بعد فترة استراحة طويلة، الفعاليات المصاحبة للحدث، والتي تستمر حتى منتصف الليل، حيث يقام كرنفال الألوان ومنطقة الفن ومسرح السعادة والألعاب النارية، بالإضافة إلى منطقة الطعام ومنطقة مخصصة لألعاب الأطفال وأخرى للألعاب المهارية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com