مصر تنفي ما نشرته ”رويترز“ بشأن تقديرات سعر الدولار بالموازنة الجديدة

مصر تنفي ما نشرته ”رويترز“ بشأن تقديرات سعر الدولار بالموازنة الجديدة

المصدر: محمود على - إرم نيوز

نفت وزارة المالية المصرية ما تداولته وسائل الإعلام ،اليوم الخميس، نقلًا عن وكالة ”رويترز“ بخصوص تقديرات سعر صرف الجنيه مقابل الدولار الأمريكي  المستخدمة بموازنة 2019 / 2020.

وأكدت ”المالية“ في بيان أن هذه الأخبار غير صحيحة على الإطلاق، وعارية تمامًا عن الصحة، وتفتقد الدقة والموضوعية والمصداقية.

وحددت وزارة المالية سعر صرف الدولار في مشروع الموازنة الجديدة للعام المالي 2019/2020 عند 17.46 جنيها لكل دولار.

وكشف مصدر بوزارة المالية  لـ ”إرم نيوز“، إن المالية حددت سعر الصرف عند 17.46 وفق  متوسط سعر الصرف الرسمي المعلن من قبل البنك المركزي للفترة من 1 حتى 15 مارس  2019 كأساس لحساب تقديرات بنود موازنة العام المالى المقبل.

وأكدت الوزارة في بيانها أن مشروع الموازنة المعد من قبل وزارة المالية استخدم متوسط سعر الصرف الرسمي المعلن من قبل البنك المركزي المصري للفترة من الـ 1 حتى الـ 15 من مارس 2019 كأساس لحساب تقديرات بنود موازنة العام المالي المقبل.

وأشارت إلى أن موازنة 2019 / 2020 عرضت على مجلس الوزراء بجلسته المنعقدة يوم الأربعاء الموافق الـ 27 من مارس 2019 وتمت الموافقة عليها، وجار الانتهاء من الإجراءات القانونية اللازمة تمهيدًا لإرسال الموازنة إلى مجلس النواب مع نهاية الشهر الحالي، التزامًا بنصوص الدستور المصري.

وكانت ”رويترز“ نشرت خبرًا صباح اليوم يفيد بأن الحكومة المصرية حددت سعر الدولار عند 18 جنيهًا في مشروع موازنة السنة المالية المقبلة 2019-2020 التي تبدأ في أول يوليو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com