تزايد العجز التجاري للصين مع الولايات المتحدة خلال الشهر المنصرم

تزايد العجز التجاري للصين مع الولايات المتحدة خلال الشهر المنصرم

المصدر: ا ف ب‎

ارتفع العجز التجاري للصين مع الولايات المتحدة خلال حزيران/يونيو، ما سيؤدي الى تزايد التوتر على الأرجح مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي فرض رسومًا جمركية على ما قيمته مليارات الدولارات من البضائع الصينية، معللًا ذلك بممارسات تجارية غير منصفة.

وتأتي الزيادة في الوقت الذي ارتفع فيه إجمالي التبادلات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم بـ 13.1% للنصف الأول من العام الحالي رغم التوتر.

وارتفع العجز التجاري للصين مع الولايات المتحدة الى 133.8 مليار دولار في الفترة بين كانون الثاني/يناير وحزيران/يونيو وإلى 28.97 مليار دولار في حزيران/يونيو الماضي في ما يشكل رقمًا قياسيًا.

وهذا الخلل في التوازن هو أساس استنكار ترامب إزاء ما يعتبره ممارسات تجارية غير منصفة تضر بالشركات الأمريكية وتدمر وظائف في بلاده.

إلا أن وزارة التجارة الصينية حملت الولايات المتحدة في بيان، مسؤولية تلك المشاكل وقالت إن الخلل في الميزان التجاري “مبالغ به” بسبب “المشاكل الهيكلية” في الولايات المتحدة.

وصرح متحدث باسم هيئة الجمارك يدعى هوانغ سونغبينغ، في لقاء صحافي الجمعة: قائلًا “سيكون لهذا الخلاف التجاري أثر بالتأكيد على التجارة بين الولايات المتحدة والصين، وانعكاس سلبي جدًا على التجارة العالمية”.

وعلى الصعيد العالمي، ارتفعت صادرات الصين بـ 11.3% على مدى عام في حزيران/يونيو بعد أن كانت توقعات وكالة بلومبرغ بـ 9.5% بينما ازدادت الواردات بـ 14.1% بعد أن كانت التوقعات 21.3%.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع