خامنئي يعترف بتردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في إيران

خامنئي يعترف بتردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في إيران

المصدر: طهران- إرم نيوز

اعترف المرشد الإيراني علي خامنئي، الإثنين، بتردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في بلاده، مطالبًا الحكومة وجميع السلطات بدعم المنتج المحلي لمعالجة الأخطاء والمشاكل، بحسب ما نقل عنه موقعه الرسمي.

وبين خامنئي خلال زيارته معرضًا بطهران لعرض السلع والمنتوجات الإيرانية، أن ”أعداء إيران وضعوا خططًا للحرب الاقتصادية ضدنا، ولا سبيل أمامنا لمواجهة هذه الحرب إلا دعم السلع الإيرانية والاعتماد على القدرات المحلية“.

وأوضح خامنئي أن ”البلاد تواجه أوضاعًا اقتصادية واجتماعية متردية للغاية، وأن الحكومة وجميع السلطات مطالبة بمواجهة هذه الأوضاع عبر زيادة القدرة الانتاجية المحلية“، داعيًا الشعب الإيراني إلى اتخاذ قرار جدي لشراء السلع الإيرانية وعدم الاعتماد على السلع الأجنبية.

وتابع المرشد الإيراني ”إذا لم يتم حل المشاكل الاقتصادية، فإننا لن نرى بعد الآن المصانع الإيرانية تعمل بشكل كبير وواسع“، مضيفاً ”لماذا يصر الناس على شرائع البضائع الأجنبية مع وجود سلع مشابهة لها في الجودة داخل إيران“.

وكان وزير العمل والشؤون الاجتماعية علي ربيعي، أعلن الأحد، وجود نحو ثلاثة ملايين عاطل عن العمل في إيران، مشيرًا إلى حاجة البلاد لحركة ضخمة وسريعة من كافة الوزارات لتوفير فرص عمل للعاطلين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com