دعوة فلسطيني متهم بالتطبيع لمهرجان شرم الشيخ تثير جدلًا في الأوساط الفنية بمصر

دعوة فلسطيني متهم بالتطبيع لمهرجان شرم الشيخ تثير جدلًا في الأوساط الفنية بمصر

المصدر: عبدالله المصري - إرم نيوز

أثارت دعوة المخرج الفلسطيني إياد حجاج لحضور فعاليات الدورة الثانية لمهرجان شرم الشيخ السينمائي المقرر انطلاقها، السبت المقبل، جدلًا بين المصريين، بسبب ما اعتبروه أنه متورط في التطبيع مع إسرائيل بإنتاج فيلم بعنوان ”Raptor Ranch“ عام 2013، بمشاركة المنتج الإسرائيلي شلومو ماي زور.

وقال رئيس مهرجان شرم الشيخ السينمائي، برئاسة جمال زايدة، إن الهدف من إقامة المؤتمر بشرم الشيخ هو إلقاء الضوء على المدينة ودعم السياحة، حيث إن المهرجانات جسر للتواصل ونشر الثقافة.

ومن المقرر أن تعرض خلال المؤتمر أفلام ”المصير، والمهاجرون، ووداعا بونابرت“ لإحياء ذكرى رحيل المخرج المصري يوسف شاهين، كما سيتم تكريم عددٍ من النجوم المصريين.

ويشارك المخرج الفلسطيني بفيلم ”أحلام لم تراودني“ في المسابقة الرسمية للمهرجان، رغم انتقاد الكثيرين لاختيار هذا الفيلم لضعف مستواه الفني، ورفض العديد من المهرجانات السينمائية المصرية مشاركته ضمن فعالياتها.

من هو إياد؟

ولد إياد إبراهيم صابر حجاج في سبعينيات القرن الماضي في مدينة رفح الفلسطينية، ونشأ في أكبر عائلة تمتد جذورها إلى مصر، وشارك إیاد في فترة مراهقته بعدة أعمال فنیة في منطقة الشرق الأوسط.

يقوم إياد بتدريس فنون التمثيل في هوليوود، وتعليم الدبكة الفلسطينية لمجموعات التمثيل بولاية كاليفورنيا، وسافر إلى أكثر من دولة تعلم فيها الكثير حتى استقر في الولايات المتحدة الأمريكية، وبدأ بالبحث عن المخرجين وصناع الأفلام في هوليوود.

بدأ إياد مشواره الفني في الإخراج، ومن ثم التمثيل في هوليوود بأكثر من فيلم يحكي عن واقع الشباب العربي، وجسدّ أكثر من شخصية مع اعترافه بمفاهيم خاطئة انطبعت في ذهن المشاهد الغربي عن الشاب العربي الإرهابي القاتل دون رحمة، وحاول صناعة أفلام توضح الصورة الحقيقية للأسرة العربية المسلمة التي تبحث عن الأمن والأمان والحياة مع وجود بعض المفاهيم والمعتقدات الخاطئة في عقل العديد من الشباب.

تألق حجاج في فيلم ”ملجأ“ الذي فاز بـ8 جوائز من عدة مهرجانات سينمائية مختلفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com