تامر عبدالمنعم يعلق على حكم حبسه 3 سنوات: محمد فؤاد أخلف الوعد

تامر عبدالمنعم يعلق على حكم حبسه 3 سنوات: محمد فؤاد أخلف الوعد

المصدر: يوسف القاضي وأحمد الجارحي - إرم نيوز

علق الفنان والإعلامي المصري تامر عبدالمنعم، على الحكم القضائي الصادر بحقه، اليوم الثلاثاء، والقاضي بحبسه 3 سنوات وتغريمه 5 آلاف جنيه لإصداره شيكًا بدون رصيد للفنان محمد فؤاد.

وقال عبدالمنعم، في بيان: ”في إطار الخلاف مع الفنان محمد فؤاد الذي وصل إلى ساحات القضاء، بعد أن قام برفع قضايا بشيكين ليس من حقه صرفهما، متعلقين بعمل فني من إنتاج الأول بعنوان الضاهر، ولما تم وقف العمل تم إنذار الفنان محمد فؤاد بعدم صرف الشيكين، ولم يستجب للإنذار وتقدم بهما وحصل على رفض من البنك، وتقدم بهما للنيابة وبدأت المشكلة منذ شهر يوليو الماضي“.

وأوضح البيان: ”تدخل عدد من الأصدقاء ونقابتا الممثلين والسينمائيين وغرفة صناعة السينما لاحتواء الموقف، ولم يستجب الفنان محمد فؤاد، بل وأنكر علاقة الشيكين بالمسلسل، وادعى أنهما خاصان بعملية تجارية بيننا، الشيء الذي جعل الفنان تامر يقوم برفع قضية خيانة أمانة ضد محمد فؤاد، متهمًا إياه بالتحايل واستخدام القانون ضده“.

واستكمل البيان: ”في يوم 11 يناير الماضي تم الصلح بين الطرفين بحضور النجم عمرو دياب والمنتج تامر مرسي ورجل الأعمال شريف خالد والدكتور يحيى البستاني واللواء محمد الزياتي، وتعهد الطرفان بالتنازل عن كافة القضايا وهذا ما فعله الفنان تامر عبدالمنعم، ووعد به الفنان محمد فؤاد، لكنه أخلف الوعد، ولم يتنازل، وبالتالي عقدت جلسة جنح الدقي في موعدها بـ 8 فبراير الجاري دون حضور دفاع الفنان تامر عبدالمنعم وأصدرت حكمها بحبسه 3 سنوات.. وعلى الفور تم تقديم الاستئناف بعد 48 ساعة وتم تحديد جلسة 4 أبريل المقبل لإعادة المحاكمة بالاستئناف“.

واختتم البيان: ”نحن لا نعترض على أحكام القضاء، ولم نكن نتصور أن يتراجع الفنان محمد فؤاد عن عهده وكلمته أمام جمع كبير من الأصدقاء، ويترك الأمور أن تصل إلى هذا الحد، خاصة أنه يعلم تمام العلم أن الشيكين مرتبطان بمسلسل الضاهر الذي لم يستكمل، ونحن نتحدى أن يخرج الفنان محمد فؤاد دليلًا واحدًا أن هذين الشيكين يتعلقان بشيء آخر خلاف مسلسل الضاهر“.

 وفي السياق ذاته، نفى الفنان المصري تامر عبدالمنعم ما تردد مؤخرًا حول تعمده تشويه صورة الفنان محمد فؤاد بعد توقف تصوير مسلسل ”الضاهر”، محل الخلاف بينهما، بقرار من جهة سيادية على حد قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com