ولادة توأم ملتصق بقلب وكبد واحد في الهند (صور)

ولادة توأم ملتصق بقلب وكبد واحد في الهند (صور)

أنجبت امرأة هندية، توأمًا ملتصقا من البطن، ويخشى الأطباء موتهما؛ نظرًا لأنهما في حالة خطرة.

وقال سوميترا دوتا، من قرية صغيرة في أوديشا، شرق البلاد، إن الأطباء أخبروها قبل يومين فقط من ولادتها أنها كانت حاملًا بتوأم.

واستمرت عملية الولادة ساعتين، وأصيب الأطباء بصدمة لأنهم اكتشفوا أن التوأم يشترك في القلب والكبد، وفقًا لما ذكرته التقارير المحلية.

وتم نقل الطفلتين اللتين ولدتا، ويبلغ وزنهما 9 أرطال و 7 أواقٍ (4.3 كيلوغرام) إلى مستشفى متخصص، حيث أعلن الأطباء أنهما في حالة حرجة.

وسميت الطفلتين بـ”جانغا وجامونا”، من قبل والديهما، وهما تخضعان حاليًا للمراقبة الصارمة في مستشفى “شيشو بهاوان” في كوتاك.

وقال الدكتور براديب كومار جينا، أستاذ جراحة الأطفال، في شيشو بهاوان، إن عملية فصلهما “ستكون ذات مخاطرة كبيرة”، مضيفًا أن الطفلتين مشتركتان في البطن والقلب والكبد، ولكن لديهما كلى منفصلة، بالإضافة إلى الرئتين والأطراف العلوية والسفلية والأعضاء التناسلية.

وأوضح الدكتور جينا، الذي يخشى الأسوأ، أن الطفلتين ستخضعان للمزيد من الاختبارات لفهم تعقيد حالتهما، مشيرًا إلى أن فرص بقائهما على قيد الحياة منخفضة جدًا، حيث إن 90 % من هذه الحالات تموت بعد وقت قصير من ولادتها.

ووافقت حكومة الولاية على دفع النفقات الطبية للتوأم، بعد أن لم يتمكن والدهما كيشور دوتا (24 عامًا) من تحمل الرسوم ودفع رسوم الاحتفاظ بهما في العناية المركزة، لكن وزير الصحة براتاب جينا، طمأنه إلى أنه سيتحمل التكاليف.

ولم يستشر الوالدان أي طبيب خلال فترة الحمل، ولا يزالان في حالة صدمة بسبب ولادة الطفلتين، وسيقوم فريق من الأطباء بمراقبتهما لاتخاذ قرار بشأن العملية بعد شهرين.