تعبيرية
تعبيرية Getty Images

"الزيليتول".. هذا المُحلي الصناعي يهدد صحة قلبك

إذا كنت تراقب وزنك أو تعاني من السكري، فمن المحتمل أنك على دراية بالوجبات الخفيفة والحلويات المصنوعة من سكر "الزيليتول" أو السكر الكحولي؛ وهو بديل صناعي يمنح الأطعمة مذاقًا حلوًا ولكن دون أن تؤدي إلى ارتفاع مستويات الجلوكوز.

أظهرت دراسة جديدة أجرتها "كليفلاند كلينيك" أن ارتفاع مستويات الزيليتول في الدم يساهم في زيادة تفاعل الصفائح الدموية، ويرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية ".

وقال مؤلف الدراسة الدكتور ستانلي هازن، هناك جانب مظلم من الزيليتول، إذ تبين أن لهذا العنصر مخاطر فعلية على صحة الإنسان.

ما هو الزيليتول؟

الزيليتول هو نوع من كحول السكر موجود غالبًا في الحلويات التي تحمل علامة "صديقة للكيتو" أو "المخصصة لمرض السكري" أو "خالية من السكر". وكحولات السكر هي مركبات تشبه السكر في التركيب الكيميائي، وطعمها يشبه طعم السكر، ولكنها لا تؤثر على جسمك بالطريقة ذاتها.

أخبار ذات صلة
"بديل صناعي" عن القهوة مع انحسار أراضي زراعتها وارتفاع تكلفتها

مخاطر الزيليتول في الغذاء

لوحظ أن استهلاك كحوليات السكر بكميات كبيرة كبدائل للسكر يسبب مشكلات لدى بعض الأشخاص، مثل الانتفاخ والغازات واضطراب المعدة والإسهال وزيادة الوزن، ولكن أبحاث الدكتور هازن تظهر تأثيرات أكثر خطورة، إذ تشير دراسات فريقه إلى أن الأشخاص الذين تنتج أجسامهم مستويات عالية من الزيليتول يمكن أن يكونوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

علاوة على ذلك، فإن تناول الأطعمة والمشروبات المحلاة بالزيليتول يمكن أن يجعل الصفائح الدموية في الدم أكثر عرضة للتجلط، وغيرها من التأثيرات الجانبية الخطيرة على القلب.

وفي الدراسات التي أجراها فريق الدكتور هازن، أُعطي متطوعون أصحاء مشروبًا محلى بـ30 جرامًا من الزيليتول. وهذا مشابه للكمية الموجودة في مغرفة واحدة من الآيس كريم الصديق للكيتو أو كثير من المُحلِّيات التي تُسوّق لمرضى السكري، وعند كل متطوع كانت الصفائح الدموية أكثر عرضة للتجلط بشكل ملحوظ بعد تناول إكسيليتول.

يقول الدكتور هازن: "مع وجود الزيليتول تصبح الصفائح الدموية أكثر استعدادًا للتجلط، يبدو الأمر كما لو أن الصفائح الدموية لدينا تحتوي على نوع من مستقبلات التذوق للزيليتول التي تجعلها تبالغ في نشاطها. وهذا أمر مهم للغاية لأن تعزيز التخثر يمكن أن يوقف تدفق الدم".

ما نتيجة توقف تدفق الدم؟

نوبة قلبية.

سكتة دماغية.

وفي النهاية نصح الدكتور "هازن" بممارسة الاعتدال فيما نستهلكه، مشيرًا إلى أن القليل من السكر أو العسل هما في الواقع بدائل أفضل من المحلي الصناعي، حتى بالنسبة للأشخاص المصابين بالسكري.

وأضاف "لكن إذا كنت مصابًا بمرض السكري، فعليك أن تكون يقظًا بشأن مستويات الجلوكوز لديك وأن تبقي تناولك لبدائل السكر منخفضًا، والأفضل من ذلك، أشبع شهيتك للحلويات بمصادر السكر الطبيعية، مثل الفواكه. هي أقل تسببًا في ارتفاع نسبة السكر في الدم، كما أنها تغذي جسمك بالفيتامينات والمعادن بطريقة لا يمكن لأي وجبة خفيفة أو حلوى معبأة أن تفعلها".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com