تعبيرية
تعبيرية Getty Images

للنساء.. فائدة جديدة "مذهلة" لاتباع حمية البحر الأبيض المتوسط

وجد علماء أن حمية البحر الأبيض المتوسط ت​قلل من خطر الوفاة بجميع الأسباب بنسبة الربع تقريبًا لدى النساء، بحسب دراسة حديثة نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ووجدت الدراسة، التي أجريت على أكثر من 25000 امرأة في منتصف العمر يتمتعن بصحة جيدة بمتوسط ​​عمر 55 عامًا، أن اتباع نظام غذائي غني بالأسماك والبقوليات والخضروات والمكسرات والحبوب الكاملة ارتبط بانخفاض خطر الوفاة بنسبة 23% بحلول نهاية العام.

وفي الدراسة التي استمرت 25 عاما، تم استجواب كل امرأة حول التزامها بالنظام الغذائي سنويًا، وأولئك اللواتي التزمن به بشكل وثيق خلال فترة 25 عامًا تمتعن بانخفاض خطر الوفاة لجميع الأسباب بنسبة 16%.

وتبين أن حمية البحر الأبيض المتوسط، التي توجت كأفضل نظام غذائي لمدة 7 سنوات متتالية، تقلل من الالتهابات في الجسم، وتحسن تنظيم الجسم للأنسولين، وإدارة الوزن، وكلها عوامل تحمي من أمراض القلب، والخرف، والسكتة الدماغية، والسكري.

وحمية البحر الأبيض المتوسط شائعة في اليونان وإيطاليا وإسبانيا، وهي البلدان المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

أخبار ذات صلة
ما الفرق بين النظام الغذائي الأطلسي وحمية البحر الأبيض المتوسط؟

وتعد هذه الدراسة ضمن الأحدث لجامعة هارفارد، إذ شاركت فيها أكثر من 25 ألف امرأة، كما تعد الأطول، حيث تمت متابعة النساء لأكثر من عقدين من الزمن.

وفي بداية الدراسة، قامت النساء بملء استبيانات صحية بشأن عاداتهن الغذائية وصحتهن وطولهن ووزنهن لحساب مؤشر كتلة الجسم، كما تم تقييم ضغط الدم لديهن.

وخصص الباحثون درجات الالتزام بالنظام الغذائي على مقياس من صفر إلى تسعة، وتشير الدرجة الأعلى إلى أن المرأة التزمت بالنظام الغذائي من كثب.

واستند التقييم إلى تناول 9 مكونات غذائية، بما في ذلك تناول كميات كبيرة من الخضروات (باستثناء البطاطا)، والفواكه، والمكسرات، والحبوب الكاملة، والأسماك، والدهون الأحادية غير المشبعة.

وعلى مدى 25 عاما، أحصى الباحثون 3879 حالة وفاة، بما في ذلك 935 بسبب أمراض القلب، و1531 بسبب السرطان.

أما النساء اللاتي حصلن على درجات التزام عالية تصل إلى 6 أو أعلى أقل، فكن أقل عرضة للوفاة لجميع الأسباب بنسبة 23%، في حين أن النساء اللاتي حصلن على درجات 4 أو 5 فواجهن خطرا أقل بنسبة 16%.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com