أنغام موسيقية من داخل أحواض الأسماك الصامتة (صور)

أنغام موسيقية من داخل أحواض الأسماك الصامتة (صور)

المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

من عالم أحواض السمك الصامت المليء بالماء، يخلق فريق دانمركي أصواتا موسيقية جديدة، حيث يهبط الموسيقيون بآلاتهم داخل الأحواض ليخرجوا بمعزوفات موسيقية تواكب الفن التحديثي.

وبحسب وسائل إعلامية دانمركية فإن الفريق صنع آلاته الموسيقية خصيصا للعمل تحت الماء، وعند إقامتهم حفلاً يبدو المسرح أقرب لمزرعة أسماك من حفل موسيقي، مع خليط من خزانات وأنابيب المياه.

أعضاء الفرقة المكونة من ليلى، روبرت، مورتن، دي ماريا ونانا يلعبون على آلات الكونشرتو، الكمان، الصناج، الأجراس وغيرها، ويستخدمون ميكروفونات خاصة تلتقط الصوت من الموسيقى في الماء، وتكبر الموجات الصوتية، لتنتج موسيقى تشبه أصوات الحيتان.

المطربة الدانمركية ليلى سكوفماند تشارك الفرقة في الغناء، حيث تستطيع الغناء تحت الماء وعلى سطحه، وتبدو شفتيها على مستوى الماء مثل صفارات عندما تطلق ترنيمة آسرة لا يمكن الحصول عليها في الهواء.

وتقضي الفرقة الأداء بأكمله تحت الماء حيث يتم الاحتفاظ بالماء عند 37 درجة مئوية (98.6 فهرنهايت)، وتطفو على السطح بانتظام كجزء من الكوريغرافيا كي تأخذ نفسا من الهواء.

وقبل بدء العرض الذي لا يتعدى ساعة، تجري الفرقة تدريباً على الغوص وحبس الأنفاس داخل الماء يصل إلى خمس ساعات.

الشهر الحالي تجول الفرقة في عروضها في الدنمارك، ومن المقرر انتقالها عبر أوروبا في الصيف المقبل، كما وستشارك في مهرجان دياجيليف الدولي في بيرم في روسيا في مايو المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com