الكنائس تتّحد لترميم قبر يسوع – إرم نيوز‬‎

الكنائس تتّحد لترميم قبر يسوع

الكنائس تتّحد لترميم قبر يسوع

المصدر: شوقي عبدالعزيز - إرم نيوز

بعد عقود من الإهمال والتردد، توصلت الطوائف المسيحية الـ 3 المسؤولة عن كنيسة القيامة في القدس إلى اتفاق نادر، يسمح لخبراء متخصصين في الآثار اليونانية بالبدء في ترميم الموقع المقدس.

وذكرت صحيفة ”التايمز“ البريطانية، أن الـ 3 فصائل التي تتقاتل في الأراضي المقدسة منذ أكثر من 200 سنة، اتخذت مؤخرًا إجراء للسلام؛ حيث بدأ علماء الآثار أمس الإثنين العمل في ترميم غرفة بقلب كنيسة القيامة بالقدس، والتي يعتقد المسيحيون أن يسوع المسيح دُفن فيها.

وقالت الصحيفة، إن طول هذا المزار، وهو عبارة عن إطار معدني قائم على أعمدة من الرخام، يبلغ عدة أمتار، ويبعد بضع مئات من الأمتار من موقع الصلب، وتم بناؤه العام 1810، ولكن لم يتم تجديده منذ ذلك الحين، بسبب خلافات بين الروم الكاثوليك والطوائف الأرمنية واليونانية الأرثوذكسية التي يسيطر كل منها على أجزاء منه.

ويتطلب إجراء أي إصلاحات على الموقع موافقة هذه الأطراف الـ 3، وتتحول الخلافات بينهم في بعض الأحيان إلى مشاجرات عدوانية؛ حيث شهد الزوار في العام 2008 مشاجرة بين الرهبان.

وعملت الكنائس على تنحية خلافاتها جانبًا العام الماضي، بعدما اعتبرت هيئة الآثار الإسرائيلية، الموقع غير آمن، وأمرت بإغلاقه لفترة قصيرة، وتضرر الموقع كثيرًا بسبب المياه وزيارة آلاف السياح والحجاج له كل يوم.

وسوف يشرف على أعمال الترميم، علماء آثار من أثينا، فيما ستتكلف تلك الإصلاحات حوالي 3.3 مليون دولار بتمويل من الكنائس الـ 3 والتبرعات الخاصة والعامة.

من جانبه، قدم العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، الذي تشرف بلاده على المقدسات الإسلامية في مدينة القدس القديمة، تبرعات العام الماضي.

وقالت الصحيفة، إن الكنيسة ستظل مفتوحة أثناء العمل المتوقع انتهاؤه العام المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com