كيف تفاعل السعوديون مع قرار الحد من صلاحيات الهيئة؟ – إرم نيوز‬‎

كيف تفاعل السعوديون مع قرار الحد من صلاحيات الهيئة؟

كيف تفاعل السعوديون مع قرار الحد من صلاحيات الهيئة؟

المصدر: سماح المغوش – إرم نيوز

تجدد السجال المستمر في السعودية حول دور  هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، مع صدور قرار  من مجلس الوزراء  يحد من صلاحيات هذه المؤسسة الدينية المثيرة للجدل في المملكة.

وحدد المجلس شروطا جديدة تنظم عمل أعضاء الهيئة وتقلص من صلاحياتهم الواسعة، بعد تحويل العديد من مهامهم إلى الشرطة ودائرة مكافحة المخدرات.

وكعادتهم انقسم السعوديين بين تيار ليبرالي يعارض الهيئة وآخر محافظ بشأن هذا القرار.

وتفاعل آلاف المغردين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مع هذا القرار، وسط جدل حاد، حيث يقول ”المهند“: ”يريدون أن يزيلوا المنكرات بالطريقة التي يريدونها هم لا بالطريقة الشرعية التي رسمها رسول الله“.

وقال ”منصور سلطان“: ”بعض المنتفذين يملكون القدرة على اصدار قرارات ضد رغبة الشعب . نداءنا لله ثم لملكنا سلمان الحزم التفت لنا“.

ورأى ”ياسر“: ”ما تقوم به الهيئة ليس مهمة وطنية حتى يتنازع حوله بل أصل من أصول الدين واجب على الإمام فرضه وعليك تطبيقه“.

واعترض ”خالد الفالح“ بقوله: ”لا نجاة إلا بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وإذا تخلينا عن هذا الأمر فسوف نعرض أنفسنا و بلادنا لخطر عظيم“.

لكن قسما آخر، دافع عن القرار، ووجد فيه عودة النظام إلى الحياة العامة، بعيدا عن تجاوزات البعض، حيث قال ”لؤي“: ”القرار اللي جا ما إلغاءها بل وضع حل وحد لتجاوزاتهم ”طبعا“ الفردية مثل ما تقولوا“.

وقال ”Dell“: ”النظام مهم حتى نضمن فعالية أداء جهاز الهيئة هم عليهم الإبلاغ والجهات المختصة والمدرّبة عليهم الضبط والإحضار ليه الزعل!“.

فيما رأى الدكتور ”وليد فليحة“: ”أنا عملت مع الهيئة عن قرب أقسم بالله أن أغلب أعضاء الهيئة يشك حتى في محارمه كيف نولي هؤلاء على أعراض المسلمين!“.

وقال ”ماجد“: ”أنا من الشعب ومع قرار إلغاء مهام الهيئة أو الأفضل إلغاء الهيئة تماما“.

 وتقول وزارة الداخلية السعودية باستمرار إن مجموعات منظمة على مواقع التواصل الاجتماعي تدار من الخارج تعمل على إثارة الخلافات حول الشأن الداخلي السعودي باستمرار، وتقود النقاش نحو السجال والشتائم وتبادل الاتهامات بين أبناء الوطن الواحد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com