لماذا قبّلت المغربية عائشة بورقيب يد إيفانكا ترامب؟ (فيديو) – إرم نيوز‬‎

لماذا قبّلت المغربية عائشة بورقيب يد إيفانكا ترامب؟ (فيديو)

لماذا قبّلت المغربية عائشة بورقيب يد إيفانكا ترامب؟ (فيديو)

المصدر: سيد الطماوي - إرم نيوز

برّرت السيدة المغربية عائشة بورقيب، التي أثارت جدلًا واسعًا بتقبيلها يد نجلة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، سبب إقدامها على الأمر، بأنها كانت سعيدة للغاية بزيارة إيفانكا إلى ديارها، مضيفة أنها تفاجأت باقتراب ابنة الرئيس الأمريكي منها ومعانقتها لها، ما جعلها ترد واجبها بأفضل منها، وتقبل يدها.

 

 

View this post on Instagram

 

خرجت السيدة المغربية التي أثارت الجدل بعدما ظهرت وهي تقبل يد إيفانكا ترامب ، عن صمتها لتكشف ملابسات ما حدث . وقال “الفقيه” زوج السيدة وتدعى عائشة الرقيب 59 سنة ، خلال ظهورهما في مقابلات عدة أجرتها معهما مواقع إخبارية مغربية أمس الجمعة بشكل خاص ، إن زوجته “لم تغمض لها عين هذه الليلة بسبب زيارة إيفانكا ترمب لدوارهم” في إشارة منه إلى حماسة زوجته وفرحها بالزيارة ، بحسب العربية نت . وروى أن مترجم ابنة ترمب “سأل زوجته عن عدد أبنائها، فلما أجابت بأن لها 4 أنجبتهم بفارق زمني متقارب، ضحكت إيفانكا ثم عانقتها فجأة” فردت زوجته وقبّلت يدها “احتراماً وتقديراً على التفاتتها نحو نساء القرية” على حد ما قالت عائشة بكير. فيما قالت عائشة ، أنها لا تعتبر تقبيل اليد “عيباً ولا حراماً، بل تعبيراً مني على الاحترام الذي علمنا إياه آباؤنا” خصوصاً أن إيفانكا أهدتها وساماً شرفياً هي و5 نساء أخريات، مما دفعها للإعلان بأنها ونساء القرية سيعملن على إنشاء جمعية نسائية خاصة بتربية البقر. ولقناة chouftv التلفزيونية، قالت عائشة بورقيب، إن ابنة الرئيس الأميركي فاجأتها حين أقبلت وعانقتها، فردت على المبادرة بأحسن منها وقبّلت يدها “لأن هذه من عادات بنات أبناء البادية، الذين يردون على العناية بأفضل . وأضافت عائشة : “كبّرت بيا وأنا نكبّر بيها، معها غادي تحرر الأرض”. يعني هي قامت بتكبير مقامي وأنا قمت بتكبير مقامها. أما باقي العبارة، فيبدو أنها إشارة إلى الإفادة من الأرض. . . . . . . . . . . #فن #اخبار_الفنانين #اخبار_الفن #الكويت #السعودية #عمان #قطر #الامارات #البحرين #احلام #فديوهات #لبنان #سناب #مصر #فنانات #صابرين_كمال #مشاهير #فنون #نجوم #اخبار #اخبار_المشاهير #المغرب #تونس #مصر #الجزائر #العراق #sabreen_kamal

A post shared by Worldcelebrity Art Production (@worldcelebrity.art) on

وأضافت السيدة المغربية، في لقاء تلفزيوني، تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي على ”انستغرام“، أنه من عادات قريتهم رد واجب المقابلة بأفضل منه، لذا فهي فعلت الواجب ولم تقلل من نفسها، قائلة: ”كبّرت بيا وأنا نكبّر بيها، معها غادي تحرر الأرض“، في إشارة إلى تكبير إيفانكا لمقامها أولًا، ثم تكبير المغربية لمقام ابنة الرئيس الأمريكي.

وأكدت بورقيب أن تقبيل اليد في قريتهم ليس عيبًا، إنما هو تعبير عن احترام أهل القرية لضيوفهم أيًا كانوا، منوهة بأن إيفانكا أهدتها وسامًا شرفيًا هي و5 نساء أخريات، مما دفعها للإعلان بأنها ونساء القرية سيعملن على إنشاء جمعية نسائية خاصة بتربية البقر.

وكانت مستشارة البيت الأبيض وابنة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، قد أثارت الجدل بصورةٍ تجمعها بسيدة مغربية، أثناء قيامها بجولة تتضمن لقاء عائلاتٍ مغربية ونساءٍ استفدن من تغييرات سمحت لهن بامتلاك أراضٍ زراعية.

وظهرت إيفانكا في الصورة وهي تتابع بابتهاج تقبيل سيدة من قرية نواحي سيدي قاسم ليدها، وتدعى عائشة بورقيب، أثناء لقائهما في بستان زيتون، تملكه عائشة البالغة 59 عامًا وتزرع فيه أشجار الزيتون والخضراوات، وتربّي فيه الأبقار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com