بينها ”مخبأ يوم القيامة“.. تعرَّف على الغرف السرية في البيت الأبيض (صور)

بينها ”مخبأ يوم القيامة“.. تعرَّف على الغرف السرية في البيت الأبيض (صور)

المصدر: إيناس السيد -إرم نيوز

يعد البيت الأبيض أحد أشهر المنازل في العالم، حيث يضم 132 غرفة، و35 حمامًا، و412 بابًا موزعة على 6 طوابق، لكن مقر الإقامة الرسمي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب يضم أيضًا مجموعة من الميزات السرية، منها متجر للشيكولاتة، ومخبأ للطوارئ يسمى مخبأ ”يوم القيامة“، وحمام سباحة للحفلات العارية.

وتعد هذه المميزات غير مكان الإقامة التنفيذية، حيث تعيش عائلة ترامب، ويتم استيعاب أفراد العائلة الحاكمة وغيرهم من الزوار، وتقام مناسبات خاصة مثل الاحتفالات، وحفلات العشاء الرسمية.

وكشفت صحيفة ”ذا صن“ البريطانية عن تاريخ الغرف داخل البيت الأبيض والسمات المذهلة داخله.

ويقع ”مخبأ يوم القيامة“ أسفل الجناح الشرقي، ويعد مركز عمليات الطوارئ الرئاسي، ويمكن أن يستخدمه ترامب في حالات الطوارئ، لكن التقارير تدعي أنه تم بناء ”مستودع ضخم“ جديد وسري تحت الحديقة الجنوبية للبيت الأبيض أثناء إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

ويعد هذا المكان كبيرًا بما يكفي ليُناسب الرئيس والأسرة الأولى وموظفي البيت الأبيض بأكمله داخله، طالما أنهم بحاجة لذلك، في حالة وجود سيناريو“يوم القيامة“.

ووفقًا لمراسل صحيفة واشنطن بوست السابق ومؤلف كتاب البيت الأبيض، رونالد كيسلر:“تسمح الأنفاق السرية للرئيس بالخروج من الكثير من الأماكن في حالة الطوارئ مثل مبنى الخزانة“.

وعلى الجانب الآخر، إذا أراد ترامب الحصول على بعض الزهور لميلانيا أو الذهاب للعب البولينغ مع الأصدقاء، فلا يُضطر إلى مغادرة البيت الأبيض، لأن الطابق السفلي به، هو مركز تسوق بشكل أساس.

ويقدم هذا المركز سلعًا للبيت الأبيض فقط، ويضم متجرًا للزهور و“متجرًا للشوكولاتة“، حيث يقوم الطهاة بتكوين مراكز ضخمة ولذيذة.

كما يضم البيت الأبيض، حمام سباحة للحفلات العارية، كان يستخدمه بانتظام الرئيس السابق ”جون إف كينيدي“ ومساعداه بريسيلا وير، وجيل كوين، أوائل الستينيات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com