تعرف على مشروع ”القدية“ الترفيهي الضخم بالسعودية (صور)

تعرف على مشروع ”القدية“ الترفيهي الضخم بالسعودية (صور)

المصدر: فريق التحرير

أعلنت شركة القدية للاستثمار في السعودية عن مخططها العام وكشفت عن 5 مناطق تطويرية بمعايير عالمية، شملت: منتجع الترفيه، ومركز المدينة، ومنطقة الطبيعة، ومنطقة الحركة والتشويق، والغولف والمنطقة السكنية، وذلك وفق ما أعلنته الشركة عبر حسابها في موقع ”تويتر“.

وستضم المرحلة الأولى من مشروع القدية، مع نهاية عام 2022، مدينة للألعاب الترفيهية الشهيرة ”سكس فلاجز“، كما سيقام متنزه ترفيهي لعشاق الرياضات المائية متصلًا بمنتجع فندقي متكامل.

وستقام في منطقة الجذب الثالث ”حلبة السرعة“ المخصصة لممارسي ومحبي السيارات، كما ستشمل المنطقة مجموعة متنوعة من مضامير السباق، وصالات عرض للسيارات، ومتاجر تجزئة وناديًا للسائقين وفندقًا فاخرًا.

وسيضم المشروع ”استادًا رياضيًّا“ يقع على سفح الجبل بسعة 20 ألف مقعد، وملعبًا رياضيًّا مغلقًا متعدد الاستخدامات بسعة 18 ألف مقهد، ومركزًا رياضيًّا للألعاب المائية.

ومن ارتفاع 200 متر، على سفوح جبال طويق، سيطل ”مركز المدينة“ للقدية الذي يشكل قرية متعددة الاستخدامات، مخصصة للرياضة والفنون، وسيرتبط مركز المدينة بمنطقة الترفيه -الواقعة أسفل حافَة الجبل- من خلال سكة حديدية معلقة، كما سيضم مركز المدينة مجمعات سكنية وتجارية ومتاجر للتجزئة، متمركزة حول محورين متقاطعين للمُشاة، يربطان مجموعة كبيرة من المرافق المميزة.

وسيتواجد مركز للفنون الإبداعية، وقاعة متميزة للفنون المسرحية بسعة 2000 مقعد، ودور متعددة للسينما، إضافة إلى الممرات المركزية الرئيسة لنقاط الترفيه المختلفة لمركز المدينة، كما سيحوي مخطط ”مركز المدينة“، مرافق إبداعية أخرى كمساحات مكتبية، ومرافق للإنتاج الإعلامي، ومرافق تعليمية.

وعلى أحد طرفي مركز المدينة، سينشأ جامع كبير، كما سيحوي مركز المدينة مجموعة من المحالّ التجارية، ومجموعة من المرافق الخدمية والمطاعم، إضافة إلى مدرسة خاصة، ومستشفى للطب الرياضي، وفلل خاصة بتصاميم جميلة، تتخللها مسارات للدرّاجات والمشي على حافة الجرف، لتتكامل بذلك مع المرافق المتنوعة التي تقدمها المدينة.

وعلى الجانب الشمالي الغربي من ”منتجع الترفيه“، تم تصميم منطقة ”الطبيعة“ لتضم مجموعة من المناطق البيئية والحياة البرية، إضافة إلى ملعب لرياضة الغولف مصمم بأسلوب مدروس من الناحية البيئية، كما تشتمل المنطقة -أيضًا- على مناطق خاصة لممارسة المغامرات الرياضية المختلفة في الهواء الطلق، والعديد من مراكز الضيافة الفريدة وسط بيئة صحراوية خلابة.

أما في الجزء الجنوبي الشرقي من ”منتجع الترفيه“، فتقع منطقة ”الحركة والتشويق“ التي ستكون موطنًا للفعاليات والتجارِب، ومرافق سكنية وأخرى للضيافة مستوحاة من مختلف العلوم والتقنيات في مجال الحركة والتشويق.

وفى منتصف أرض المشروع تقع منطقة ”الغولف والمنطقة السكنية“، التي ستتميز بموقع بانورامي عبر مجموعة من المرافق السكنية، ومنتجع يشمل ملعب بطولات رياضة الغولف المكون من 18 حفرة، وناديًا، ومنتجعا فندقيًّا فاخرًا، ومنتجعًا صحيًّا ومرافق للفروسية، ويمكن الوصول إليها جميعًا عبر الفلل والمنازل السكنية والاستراحات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com