الإفتاء المصرية توضح حكم استخدام الموسيقى في التعليم

الإفتاء المصرية توضح حكم استخدام الموسيقى في التعليم

المصدر: أحمد عبدالفتاح - إرم نيوز

بينت دار الإفتاء في مصر، اليوم الاثنين، حكم استخدام الموسيقى في تعليم الأطفال وردت على المشككين والمحرمين لاستخدام العود أو الآلات الموسيقية في تعليم صغار السن سواء في المنزل أو في المدارس والمؤسسات التعليمية.

وحسمت دار الإفتاء الجدل حول استخدام الموسيقى، بإباحة استخدامها في التعليم وعدم حرمتها، مؤكدة أنه لا يوجد مانع من استخدام الموسيقى في الناحية التعليمية.

استخدام الموسيقى في تعليم الأطفالالسؤال: ما حكم استخدام الموسيقى في الناحية التعليمية؟الجواب: لا مانع من استخدام…

تم النشر بواسطة ‏دار الإفتاء المصرية‏ في الاثنين، ١٠ يونيو ٢٠١٩

وردت دار الإفتاء على سؤال مفاده: ”ما حكم استخدام الموسيقى في الناحية التعليمية؟“، لتشدد على أن استخدام الموسيقى في تعليم الأطفال لا مانع منه.

وأوضحت دار الإفتاء في فتواها التي نشرتها عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ”فيس بوك“، اليوم الاثنين، أن الموسيقى ما هي إلا صوت يخلقه الله تعالى عند اصطكاك الأجرام، فحسنها حسن وقبيحها قبيح.

وأشارت إلى أن الموسيقى تحرم إذا كانت وسيلة للحرام أو ما يغضب الله، أما غير ذلك فلا شيء فيها ومباحة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com