العراق.. دعوات لمنع الأعمال ’’الهابطة’’ في رمضان ومحاسبة المسيئين

العراق.. دعوات لمنع الأعمال ’’الهابطة’’ في رمضان ومحاسبة المسيئين

المصدر: محمد عبد الجبار - إرم نيوز

دعت الحكومة العراقية، اليوم الأحد، الجهات المختصة لمنع عرض ما وصفها بالأعمال ”الهابطة“ في شهر رمضان ومحاسبة المسيئين.

جاء ذلك، بعد الجدل الكبير الذي دار في العراق بسبب عرض مسلسلات تضمنت مشاهد اعتبِرت أنها ”خادشة للحياء“.

وقال وزير الثقافة العراقي عبد الأمير الحمداني، المدعوم من قبل ميليشيا عصائب أهل الحق، والمقرب من النظام الإيراني في بيان صحفي، ”إيمانًا منا بالدور الهام الذي تلعبه الأعمال الدرامية وخصوصًا المسلسلات التلفزيونية في بناء وترصين ثقافة الأسرة والمجتمع وخصوصًا تلك التي تعرض في أيام شهر رمضان المبارك“.

وأضاف “ نعبر عن رفضنا واستهجاننا لقيام عدد من القنوات الفضائية باتخاذ هذه الأعمال وسيلة للإساءة لقيم وعادات وتقاليد المجتمع وتقديم صورة مشوهة للأسرة العراقية عبر استخدام المقاطع المشينة والألفاظ البذيئة التي لا تتناسب مع قيمنا الأصيلة“، مشددًا على ”أنه على الجهات المختصة ممارسة دورها الرقابي لمنع عرض هذه الأعمال الهابطة ومحاسبة المسيئين والمخالفين وفق القوانين والأنظمة“.

وبين الحمداني، ”أن وزارة الثقافة برغم عدم مسؤوليتها المباشرة عن هذه الأعمال فإننا على استعداد تام للتعاون مع المسؤولين عن القنوات الفضائية وهيئة البث والاتصالات لفحص النصوص الدرامية من خلال كوادرنا المتخصصة قبل تنفيذها، وما يدفعنا لهذا إلا حرصنا على وطن آمن ومزدهر يعيش أهله في ظل القيم الخيرة الأصيلة ولكي نفوت الفرصة على من يريد السوء بشعبنا العزيز، مع فائق احترامنا وتقديرنا لكل من يقدم فنًّا عراقيًّا هادفًا ورصينًا يخدم الأسرة والمجتمع ويسهم في بناء وطننا الكبير العراق“.

ودخل البرلمان العراقي، أمس السبت، على خط الدراما الرمضانية، من خلال مطالبته القنوات الفضائية التي تعرض برامج، اعتبرها مخالفة للذوق العام، والقيم والأعراف بوقف بثها، إذ طالب لجنة الثقافة والإعلام في البرلمان العراقي ، هيئة الاتصالات بـ“رصد جميع البرامج المعروضة على شاشات التلفزة وعرضها على لجان متخصصة وإشعار اللجنة بالإجراءات المتخذة بالسرعة الممكنة“.

وأكدت اللجنة في بيان رسمي لها “ دعمها للفن الرصين الهادف الذي يعكس وجهًا مشرقًا عن المنظومة الاجتماعية العراقية بجميع مكوناتها“، مشيرةً إلى ”أنها مع حرية الرأي والتعبير وعرض البرامج بجميع أشكالها وتصنيفاتها، لكن ضمن الحدود المهنية والأخلاقية التي رسمتها القوانين، فضلًا عن احترام حرمة الأشهر المقدسة لدى الشعوب“.

وانتقد نشطاء عراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي، بعض المسلسلات العراقية، التي تبثها القنوات في شهر رمضان، فيما دعا نائب في البرلمان إلى فرض عقوبات صارمة بحق القنوات التي تعرض تلك المسلسلات.

وأثار مشهد في مسلسل ”الفندق“ الذي يُعرض على شاشة قناة الشرقية الفضائية، حفيظة بعض المتابعين، حيث ظهر أحد الفنانين في تلك الحلقة التي عُرضت، أمس الأربعاء، وهو مستلقٍ على سرير، وتقوم إحدى الممثلات بعملية تدليك لظهره، في مشهد اعتبره متابعون خادشًا للحياء العام، ومخالفًا لعادات وتقاليد المجتمع العراقي خاصة في شهر رمضان.

واعتبر نشطاء هذه المشاهد متعمدة، الهدف منها تشويه صورة الشعب العراقي، خصوصًا أن بعض القنوات العراقية، والدراما العراقية، تكون لها متابعة من قبل الجمهور العربي والإسلامي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com