”جربة“ التونسية تستعد لاستقبال آلاف الحجاج اليهود وسط إجراءات أمنية مشددة

”جربة“ التونسية تستعد لاستقبال آلاف الحجاج اليهود وسط إجراءات أمنية مشددة

المصدر: محمد الخالدي ـ إرم نيوز

تستعد تونس لاستقبال نحو 8 آلاف زائر يهودي بمناسبة موسم حج اليهود إلى كنيس الغريبة بجزيرة جربة، بالجنوب التونسي، خلال الفترة الممتدة بين 15 و28 أيار/ مايو الحالي، وسط تحضيرات أمنية غير مسبوقة.

وأعدّت وزارة الداخلية التونسية خطة أمنية ”خاصة“؛ لضمان سير أكبر تظاهرة دينية تستقطب يهودًا من شتى دول العالم، ومن المنتظر أن تشارك مختلف الأسلاك الأمنية في تونس في تأمين هذه المناسبة التي تبلغ ذروتها خلال يومين يتم فيهما ما يُعرف بـ“الخرجة بالمنارة“، وهو خروج جماعي لليهود الوافدين على الجزيرة برفقة قنديل كبير الحجم، وفق ما أكدته مصادر حكومية لموقع ”إرم نيوز“.

وتعد زيارة المعبد اليهودي بالغريبة من المناسبات التي تستأثر باهتمام سياسي وإعلامي، حيث يُعتبر نجاح موسم الحج إلى معبد الغريبة من المؤشرات التي يُقاس بها مدى نجاح الموسم السياحي ومدى استقرار الوضع الأمني في البلاد، حسب مراقبين.

وقال وزير السياحة التونسي روني الطرابلسي، وهو يهودي الديانة، إن جزيرة جربة تنتظر هذه السنة توافد شخصيات سياسية ودينية وإعلامية مهمة من مختلف دول العالم، بينها وفد كبير من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا.

واعتبر الطرابلسي في تصريحات سابقة لـ“إرم نيوز“ أن تزامن هذه المناسبة الدينية للطائفة اليهودية مع شهر رمضان لدى المسلمين سيكشف حجم التسامح الديني الذي تعرفه الجزيرة، حيث يقيم نحو ألفي يهودي من التونسيين.

ويوجد في جزيرة جربة ”معبد الغريبة“ الكنيس اليهودي الأكبر والأقدم في أفريقيا الذي يعود تاريخه إلى نحو 2600 سنة خلت، ويقع في منطقة الحارة الصغيرة التي تبعد قرابة 5 كيلومترات عن مركز الجزيرة، إضافة إلى 11 كنيسًا موجودًا في منطقة الحارة الكبيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة