فندق في دبي يقطع علاقته بطباخ هندي شهير بعد تغريدة مسيئة للإسلام

فندق في دبي يقطع علاقته بطباخ هندي شهير بعد تغريدة مسيئة للإسلام

المصدر: فريق التحرير

واجه الشيف الهندي أتول كوشار، الحاصل على نجمة ”ميشلان“، انتقادات لاذعة، عقب تعليقه بتغريدة على ممثلة بوليوود بريانكا تشوبرا، تضمنت دلالات كراهية للإسلام.

وقطع أحد فنادق دبي علاقاته مع الطاهي الشهير بعد تغريدته التي أثارت غضبًا واسعًا واتهم بسببها بالعنصرية والإسلاموفوبيا.

وجاء في بيان أصدره الفندق: ”بعد التعليقات الأخيرة التي أدلى بها الشيف أتول كوشار، اتخذنا قرارًا بإلغاء عقدنا معه في رانج محل، ومنذ هذه اللحظة، لن يكون للشيف أي علاقة بالمطعم“.

وتابع: ”في فندق JW Marriott Marquis Hotel Dubai نفتخر بخلق ثقافة التنوع والتواصل بين ضيوفنا وشركائنا. كما أننا ملتزمون بتقديم تجربة الطهي التقليدية ومعايير الخدمة العالية التي يشتهر بها رانج محل“.

واعتذر كوشار، أمس الثلاثاء، أي بعد 48 ساعة على تغريدته الموجهة إلى الممثلة بريانكا تشوبرا. وكتب الطاهي الشهير في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل ”تويتر“: ”أود تقديم اعتذاري لأصدقائي المسلمين وللمجتمع الإسلامي ولكل من أسأت له، كان تصريحي غير حساس مطلقًا وخاطئًا“.

وكان الطاهي كوشار ردّ في تغريدة منتقدًا مضمون حلقة من برنامج تشوبرا التلفزيوني والتي صورت جماعة هندوسية كـ“إرهابيين“، إذ كتب في معرض تعليقه: ”من المحزن أنك لم تحترمي مشاعر الهندوسيين الذين أرهبهم الإسلام طوال 2000 عام، عار عليك“.

بدورها، واجهت تشوبرا غضب نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب مضمون حلقتها، وقدمت اعتذارها لاحقًا عبر صفحتها الرسمية في ”تويتر“، مؤكدة أنها لم تقصد الإساءة لأحد وهي فخورة بهنديتها.

ولاقى الطاهي الهندي هجومًا واسعًا على تغريدته، ليتراجع لاحقًا عنها ويحذفها، مبررًا: ”خطأ كبير في لحظة انفعال“، مضيفًا: ”أنا أعتذر عن عدم دقتي التاريخية فلقد تأسس الإسلام منذ 1400 عام، أعتذر بصدق، أنا لست مسلمًا، ولكني أعتذر بشدة على تعليقاتي المسيئة“.

ومع ذلك، لم يشفع هذا الاعتذار لأتول كوشار، إذ استمر الهجوم عليه، في حين ردّ عليه أحد الأشخاص بالقول: ”إن المشكلة ليست في عدم الدقة التاريخية، فأنا لم ألاحظ أنك كتبت 2000 عام، ولكن المشكلة في التعصب اللا إنساني“.

وقال آخر يدعى ”عمير أنس“: ”نقدنا لك ليس محاولة للإساءة لشخصك، بل في محاولة لتجنيبك الانغماس في خطاب الكراهية القائم على دوافع سياسية، فمن موقعك كطاه معروف تملك فرصة كبيرة لتكون مصدرًا للإيجابية“.

كما نصحه مغرد يدعى ”معز سيد“ المساهمة في التواصل الثقافي من موقعه كطاه للطعام، وحثه على التعرف أكثر على تاريخ الأديان والحضارات، فالمعرفة هي دائمًا الخيار الأفضل لتصحيح المعلومات، وفق قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com