يوسف زيدان يثير غضبًا في مصر بعد هجومه على أحمد عرابي

يوسف زيدان يثير غضبًا في مصر بعد هجومه على أحمد عرابي

المصدر: حسن خليل- إرم نيوز

شنَّ أستاذ التاريخ وأحد أبرز المؤرخين المصريين، الدكتور عاصم الدسوقي، هجوماً حاداً على الروائي المصري يوسف زيدان بعد هجوم الأخير على الزعيم الوطني أحمد عرابي.

وشكّك زيدان بدور “عرابي” الوطني، ونفى واقعة وقوفه وصموده أمام “الخديوي توفيق” في مظاهرة أيلول/ سبتمبر 1881، التي قال فيها عبارته الشهيرة للخديوي: “إنّا لن نُورَّث بعد اليوم”.

وقال المؤرخ المصري خلال تصريحات خاصة لـ”إرم نيوز”: “هل من المنطقي أو المعقول اتهام “عرابي” أنه جلب الاحتلال كما يدّعي زيدان، و”عرابي” هو من دافع وقاوم لمواجهته، ألا يعرف زيدان أن الاحتلال كان نتيجة طبيعية لأطماع اقتصادية ونزاع قوى دولية على مصر وموقعها المتميز؟!”

وأضاف: “هل كل شهادات المعاصرين والصور التي نقلت الواقعة كانت من الخيال؟ نحن أمام تزييف واضح ومتعمَّد تدعمه جهات معيّنة ولابد من التصدي لذلك”.

وتابع:”يوسف زيدان اعتاد الهجوم على الرموز الوطنية والتاريخية لمجرد إثارة الجدل، وحب الظهور، والحديث عنه بين الحين والآخر”، مستشهداً بهجوم “زيدان” مؤخراً على صلاح الدين الأيوبي والتقليل من شأنه وانتصاراته.

ووصف الدسوقي “استمرار التشويه، والتقليل من الرموز الوطنية، والتاريخية، والإسلامية” أنه “مدفوع الأجر لصالح جهات تعمل على قتل الهوية المصرية والروح الوطنية، من خلال استخدام شخصيات تسعى إلى حب الظهور”.

وأشار إلى أنه “خلال الفترة المقبلة سيقوم “زيدان” بعمل روائي ليحصل به على “نوبل” تكريمًا له على ما يفعله”.

وكانت تصريحات “زيدان” قد تسببت بإثارة الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد طعنه في مواقف الزعيم أحمد عرابي، واتهامه له بتحقيق مصالح شخصية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع