مذياع
مذياعyandex

لماذا فقدت الدراما الإذاعية بريقها الرمضاني في مصر؟

يطرح أثير الإذاعة في مصر 11 مسلسلًا متنوعة الموضوعات وتحمل أسماء نخبة من ألمع الفنانين لكنها مرت حتى الآن مرور الكرام.

لا يوجد عمل إذاعي واحد لفت النظر أو أثار قضية أو أحدث جدلا أو حظي بنوع  ولو بسيط من التفاعل أو التعليق عبر وسائل التواصل الاجتماعي التي أصبحت مؤشرًا مهمًّا في قياس مدى نجاح الأعمال الدرامية من عدمه.

وبعد انتهاء العشر الأوائل من رمضان تقريبًا، يبدو واضحًا أن تلك الأعمال قد خرجت نهائيًّا وبشكل كامل من معادلة المشهد الدرامي على عكس ما كان يحدث في حقب زمنية سابقة حين كانت مسلسلات الراديو تحظى بحضور جماهيري قوي يشكل ندًّا قويًّا لنظيرتها المرئية.

وإذا كانت أجواء الكوميديا هي السمة الغالبة والمعتادة في الدراما الإذاعية، فإن النجمة منة شلبي تسعى هذا الموسم لتقديم أزمة اجتماعية في مسلسل " بيت أم الغلام " الذي يُبث على " رادو إنيرجي"  ويدور حول أم وابنها الصغير يتعرضان لصعوبات حادة بعد وفاة الزوج الذي تكتشف أنه باع الشقة وتزوج عليها وهو من تأليف محمد إسماعيل أمين وإخراج مصطفى منير.

أخبار ذات صلة
منة شلبي في "فرقة الموت" مع أحمد عز

ويشهد مسلسل " جريمة نص الليل" التعاون الأول بين بطله أحمد العوضي ومي كساب ويدور في أجواء رومانسية تتطور لاحقًا إلى تشويق.

وينتمي معظم  المسلسلات الأخرى مثل: " زكريا أبو الندا" لأكرم حسني، و" شاكر موش فاكر" لهشام ماجد، و" فبركة" لأحمد حلمي، و"أبويا شقيقي" لمحمد هنيدي، و"سوبر فوزية" لإسعاد يونس إلى نوعية "الكوميدي لايت".

تراجع الإعلانات

ويرى الناقد الفني طارق الشناوي أن أحد الأسباب الرئيسة وراء تراجع تأثير المسلسلات الإذاعية يعود إلى إخفاق الراديو في جلب مردود إعلاني قوي يعوض الأجور المرتفعة التي يحصل عليها نجوم الصف الأول، ما جعل كثيرًا من المنتجين يحجمون عن التعاقد معهم ثانية.

ويضيف في حديث لـ"إرم نيوز" أن الإذاعة بشكل عام تراجع تأثيرها، وافتقد جمهور مسلسلات الراديو، نوعية الأعمال التي كانت تحظى بإقبال جماهيري لافت وتبث على إذاعات تقليدية قديمة، مثل: "البرنامج العام" و"صوت العرب".

وتابع الشناوي: "يمكن لهذه المعادلة أن تتغير حال نجاح مسلسل إذاعي بشكل مدو واستثنائي فيعيد الجميع حساباتهم وفق هذا المتغير".

ضعف التسويق

وأوضح الناقد الفني محمد عبد الرحمن، أن المسلسلات الإذاعية تعاني على مستوى الصناعة من التعجل وعدم الاتقان، لكن حتى لو جاءت جيدة فهي تعاني من مشكلة أسوأ تتمثل في ضعف التسويق وعدم التنويه عنها بالشكل الكافي.

وأشار لـ"إرم نيوز" إلى أن الأغلبية العظمى لجمهور الراديو في مصر تتكون من سائقي السيارات الخاصة وسيارت الأجرة ممن يبحثون عن وسيلة تسلية وسط زحام الطريق وهؤلاء يستمعون إلى تلك المسلسلات بالصدفة وحتى لو تعلقوا بعمل ما، فهم لا يمكنهم المواظبة عليه رغم أن بعض المسلسلات تبث أحيانا عبر "يوتيوب" لكنها محدودة العدد للغاية.

وختم "عبد الرحمن" قائلًا: "ستظل مسلسلات الراديو مهمة، لكنْ لا بدَّ لها من البحث عن آليات دعاية وتسويق مستحدثة تناسب العصر".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com