رجل دين هندوسي يتعرّض للضرب حتى الموت في بنغلاديش – إرم نيوز‬‎

رجل دين هندوسي يتعرّض للضرب حتى الموت في بنغلاديش

رجل دين هندوسي يتعرّض للضرب حتى الموت في بنغلاديش

داكا – ذكرت الشرطة في بنغلاديش أن رجل دين هندوسيًا قتل في جنوب البلاد فجر اليوم الثلاثاء، في أحدث جريمة قتل على ما يبدو، يرتكبها مسلمون متطرفون.

وقال ضابط الشرطة جوبيناث كانجيلال للصحفيين إن رجل الدين أنانتا جوبال جانجولي (65 عامًا) كان في طريقه إلى المعبد في مقاطعة جينايداه عندما هاجمه مجهولون يستقلون دراجة بخارية في حوالي الساعة التاسعة صباحا.

وتعرض رجل الدين لجرح قطعي في الرقبة وفارق الحياة في مكان الحادث في منطقة موهيشدانجا بالمقاطعة (على بعد 150 كيلومترا جنوب غرب دكا).

ويأتي الهجوم بعد يومين من تعرض زوجة ضابط يعمل في مكافحة الإرهاب للضرب وقتلها رميا بالرصاص في مدينة تشيتاجونج الساحلية في جنوب البلاد.

كما تعرض صاحب متجر بقالة مسيحي للضرب حتى الموت في متجره بمنطقة شمال ناتور.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن قتل البقال المسيحي. وأوضحت الشرطة أنه من المحتمل أن تكون زوجة ضابط مكافحة الإرهاب قتلت على أيدي جماعة مسلحة من بنغلاديش.

من ناحية أخرى، قام ثلاثة مسلحون ببنادق وسواطير بقطع رأس رجل دين هندوسي في معبد في منطقة بانتشاجاراه في شمال البلاد في 21 شباط/فبراير الماضي. وزعم تنظيم داعش مسؤوليته عن الحادث لاحقا.

يذكر أن بنغلاديش ذات الأغلبية المسلمة قد تعرضت لموجة من الهجمات التي أعلن متشددون إسلاميون مسؤوليتهم عنها والتي استهدفت شخصيات علمانية من الكتاب والمعلمين والناشرين ونشطاء حقوق الإنسان، بالإضافة إلى رجال دين وأتباع ديانات الأقليات، وهو ما أسفر عن مقتل 17 شخصًا على الأقل منذ مطلع عام 2013.

وكان تنظيم داعش والجماعات التابعة لتنظيم القاعدة أعلنوا مسؤوليتهم عن بضع هجمات، لكن الحكومة استبعدت ذلك وقالت إنه يعتقد أن جماعات راديكالية محلية هي التي نفذت معظم الهجمات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com