أمريكي يحطم وجه صديقته بمطرقة بسبب ”برواز صورة“ – إرم نيوز‬‎

أمريكي يحطم وجه صديقته بمطرقة بسبب ”برواز صورة“

أمريكي يحطم وجه صديقته بمطرقة بسبب ”برواز صورة“

المصدر: أماني زهران - إرم نيوز

تحوّل مارك هاربيسون، 29 عامًا، إلى وحش مفترس، عندما انهال بالمطرقة على وجه صديقته ”نيكولا ووكر“ لكسرها (برواز) صورة، فيما حاولت والدته ”فاليري جاردنر“ بعد ذلك، التستر على جريمته.

وبحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية، وجّه هاربيسون عدة لكمات لصديقته نيكولا، وضربها بالمطرقة على وجهها حتى فقدت الوعي، وسبب بعض الجروح في رقبتها، باستخدامه سكينًا، وتركها وهي بحاجة إلى أكثر من 20 غرزة.

كما ضرب هاربيسون أيضًا ساقها بمطرقة، أثناء الهجوم عليها، في واقعة تجسّد حالة من العنف المنزلي المفرط.

وقضى القاضي بيني مورلاند، بمحكمة ”نيو كاسل كراون“، بسجنه لمدة 6 سنوات، وقال له أثناء المحاكمة: ”سببت لها تمزقًا خطيرًا أعلى خدها الأيسر، وفمها الذي كان بحاجة إلى عدد كبير من الغرز، وهو ما سيترك لها ندوبًا على وجهها مدى الحياة نتيجة ما قمت به“.

وتعود أحداث الواقعة إلى أبريل/نيسان الماضي، عندما عاد هاربيسون وصديقته إلى منزلهما في واشنطن بعد ليلة قضاها وكانا في حالة سكر، قامت نيكولا عن غير قصد بكسر برواز يحتوي على أول صورة لهما سويًا، وهو ما تسبب في حالة من الهياج لهاربيسون وانهال عليها بالهجمات حتى فقدت وعيها.

وبمجرد ما استوعب هاربيسون خطورة ما قام به، حاول مساعدة صديقته، وأقنعها في بادئ الأمر بالتستر على تورطه فيما حدث لها.

وتورطت فاليري جاردنر، والدة هاربيسون، عندما حاولت التستر على ابنها، وأرسلت بعض الرسائل لنيكولا تطلب منها عدم تقديم شكوى ضد ابنها، واستخدمت أسلوب ”الابتزاز العاطفي“ في محاولة لضمان حرية هاربيسون.

إلا أنّ نيكولا تقدمت ببلاغ، واعترفت بما حدث، حيث تم إلقاء القبض على صديقها.

وتقول الضحية: ”أشعر الآن أنني حرة، إلا أنني قلقة مما سيحدث عند إطلاق سراحه، فلن يتركني وشأني“.

يذكر، أن القاضي حكم على والدته، (49 عاما)، بالسجن 5 أشهر، و12 شهرًا مع إيقاف التنفيذ، و100 ساعة عمل بدون أجر، وتعويض 1200 جنيه إسترليني، وذلك بعد الاطلاع على الرسائل النصية ورسائل الواتس آب، التي أرسلتها لنيكولا، لمنعها من تقديم شكوى ضد ابنها.

121

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com