الكشف عن 200 جندي ”فضائي“ في جهاز مكافحة الإرهاب العراقي – إرم نيوز‬‎

الكشف عن 200 جندي ”فضائي“ في جهاز مكافحة الإرهاب العراقي

الكشف عن 200 جندي ”فضائي“ في جهاز مكافحة الإرهاب العراقي

المصدر: إرم نيوز – بغداد

كشف القيادي، في جهاز مكافحة الإرهاب العراقي، الفريق ركن عبد الوهاب الساعدي، اليوم الجمعة، أن قرار نقله إلى وزارة الدفاع، جاء بسبب الكشف عن وجود 200 عنصر من ”الفضائيين“ داخل الجهاز .

ويعد جهاز مكافحة الإرهاب، من أفضل المؤسسات العسكرية، إذ تشكَّل بدعم أمريكي، وحافظ على سمعة ”جيدة“ في سجل حقوق الإنسان، والانضباط العسكري، وساهم في المعارك ضد ”داعش”، فيما أثار قرار نقل الساعدي، ضجة واسعة بسبب الشعبية التي يتمتع بها.

و“الفضائيون“، مصطلح عراقي، يعني الجنود المثبتة أسماؤهم في السجلات الرسمية، دون وجود فعلي لهم على أرض الواقع، وتحصيل رواتبهم من الحكومة، لتذهب إلى الضباط بالتوافق.

وقال الساعدي، خلال تصريح لموقع ”ناس“ المحلي، إن“ قرار إحالتي صدر من القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، ولا أعرف سبب ذلك“، مستشهدًا بكلام عبد المهدي، الذي قال له:“أنت ضابط كفُؤ وجيد، وما حدث مجرد تدوير“.

وأوضح أن“قرار النقل جاء من رئيس الجهاز طالب شغاتي، الذي دعا إلى إبعادي في كتاب شخصي وسري، دون معرفة الأسباب“، مشيرًا إلى أن ”استلامه لقيادة قوات جهاز مكافحة الإرهاب  أضرَّ بمصالح البعض، بعد أن اكتشف وجود 200 شخص (فضائي)“.

وكان الساعدي يشغل منصب نائب قائد قوات مكافحة الإرهاب، ولعب دورًا كبيرًا في قيادة المعارك التي خاضتها القوات الأمنية المشتركة ضد تنظيم ”داعش“.

وأثار قرار عبدالمهدي غضبًا في الأوساط الشعبية، إذ شارك الساعدي في المعارك ضد ”داعش“، وساهم بتسريع عملية تحرير نينوى .

وجهاز مكافحة الإرهاب أو قوات العمليات الخاصة العراقية، أنشأتها قوات التحالف بعد غزو العراق العام 2003، وتستخدم في العمليات التي تحتاج الدقة، وساهم في معركة الموصل، ضد تنظيم ”داعش“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com