أم تحبس نجلها 10 سنوات في منزل مهجور

أم تحبس نجلها 10 سنوات في منزل مهجور

المصدر: أحمد عبدالفتاح- إرم نيوز

في واقعة صادمة، أقدمت أم مصرية، على سجن ابنها داخل غرفة في منزل مهجور ومظلم لمدة 10 سنوات، ومنعته من الخروج نهائيًا طوال هذه المدة بمحافظة الغربية شمال البلاد.

وبحسب بيان أمني صادر اليوم الثلاثاء، فإنّ وحدة نجدة الطفل التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي في مصر، تمكنت بالتنسيق مع مديرية أمن الغربية، من إنقاذ الطفل الذي يبلغ من العمر 17 عامًا.

وأوضح البيان الأمني، أنّ والدة الطفل احتجزته في المنزل المهجور لأكثر من 10 سنوات متصلة، دون أن يخرج من المنزل أو يرى النور، بقرية سجين الكوم التابعة لمركز قطور في محافظة الغربية.

ولفت البيان إلى أنّ الأم حجزت نجلها وهو في سن السابعة من عمره بمنزل مهجور داخل غرفة مظلمة، ومنعته من الخروج من المنزل طوال هذه الفترة، وكانت تضع الطعام له على الأرض وتغلق عليه ويقضي حاجته داخل الغرفة، وتخرج هي من المنزل للتسول.

وأشار إلى أنّ الجيران قدموا شكاوى وبلاغات إلى مديرية أمن الغربية في محاولة لإنقاذ الطفل.

ووفقًا للبيان، فإنّ مديرية أمن الغربية تحركت بالتنسيق مع وحدة نجدة الطفل التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي، وتم إنقاذه.

وأكد أنّ فريق الإنقاذ وجد الطفل في حالة إعياء شديدة، وتم نقله إلى مستشفى قطور المركزي لإجراء الكشف الطبي عليه.

وأضاف البيان أنّ الأجهزة الأمنية حررت محضرًا بالواقعة، يحمل رقم 4 أحوال نقطة شرطة مستشفى قطور المركزي، وتم إخطار النيابة العامة بالواقعة لإجراء التحقيقات اللازمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة