تفاصيل مثيرة في واقعة مقتل الطفلة مريم المصرية 

تفاصيل مثيرة في واقعة مقتل الطفلة مريم المصرية 

المصدر: رمضان أحمد - إرم نيوز 

كشفت أجهزة الأمن المصرية، اليوم الثلاثاء، لغز العثور على جثة الطفلة مريم ذات الثلاث سنوات، في منزل مجاور لمنزلها عقب اختفائها مدة يومين، إذ تبين أن وراء ارتكاب الجريمة زوجة خالها، والمتهمة الثانية هي زوجة ابن خال والدها بدافع الانتقام.

وتمكنت المباحث الجنائية بأسيوط جنوب القاهرة، في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، من فك لغز العثور على الجثة، حيث كشف فريق البحث أن ”شيماء.ع“ و“أسماء.س“ وراء مقتل الطفلة مريم، إذ إن المتهمة الأولى هي زوجة خال الطفلة مريم، والمتهمة الثانية هي زوجة ابن خال والدها، وإن الانتقام هو الدافع الأصيل وراء قتل الطفلة.

واعترفت المتهمة الأولى بأن هناك خلافات بينها وبين زوجها خال مريم، وأنه أخذ منها اثنين من أبنائها، وترك لها ثلاثة آخرين، وتعتقد أن والدة مريم وهي شقيقة زوجها من حرضته على حرمانها من أبنائها، فقررت الانتقام منها بقتل ابنتها، حتى تحرمها منها وتشعر بالمعاناة نفسها، وذلك بمساعدة المتهمة الثانية.

وكانت مديرية أمن أسيوط، قد تلقت إخطارًا بأن أسرة الطفلة ”مريم.م.ع“، 3 سنوات، عثرت عليها مقتولة بغرفة تعد ميراثًا لوالدها وأعمامها داخل منزل جدها لوالدة أبيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com