الشاب المغربي يوسف أمزوز
الشاب المغربي يوسف أمزوزإرم نيوز

بعد تحريره من جحيم ميانمار.. المغربي يوسف أمزوز يعود إلى الوطن

عاد الشاب المغربي يوسف أمزوز، الذي فجّر قضية احتجاز عشرات المغاربة من قبل ميليشيا في شرق آسيا إلى المغرب، الجمعة، بعد تحريره من قبضة عصابات الاتجار بالبشر في ميانمار.

وتم تحرير يوسف، الأسبوع الماضي، بعد أن دفعت أسرته فدية مالية (عملة رقمية) بقيمة 8000 دولار للعصابة.

وعبّرت زهرة أمزوز شقيقة يوسف في تصريح لـ"إرم نيوز"، عن سعادتها بعودة شقيقها إلى أرض الوطن، وذلك بعد اختطافه لأزيد من شهر ونصف الشهر من قبل ميليشيا مسلحة تتمركز على الحدود بين ميانمار وتايلاند.

وقالت زهرة، إن شقيقها عاد بصحة جيدة، غير أن نفسيته ما زالت متعبة بعض الشيء بفعل التعذيب الوحشي الذي تعرّض له من طرف العصابة. 

يوسف أمزوز لحظة وصوله أرض الوطن
يوسف أمزوز لحظة وصوله أرض الوطنإرم نيوز

وقدمت المتحدثة الشكر إلى السفارة المغربية ببانكوك التي تكفلت بمصاريف عودة يوسف، مستدركة بالقول: "أشكر كل من ساند قضية أخي وأتمنى تحرير باقي المحتجزين".

واُخْتُطِف المغاربة، وهم مجموعة من الشبان والشابات، بعد إقناعهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي بفرص توظيف وهمية في مجال التجارة الإلكترونية مقابل أجور مرتفعة. 

أخبار ذات صلة
مقابل فدية مالية.. تحرير المغربي يوسف أمزوز المختطف في تايلاند

وقُدمت للضحايا تذاكر طيران، وإقامات مجانية في الفنادق، قبل نقلهم إلى مجمعات سكنية مغلقة، حيث جرى إجبارهم على العمل في شبكات احتيال إلكترونية وهمية في ظروف قاسية. 

وشغلت هذه الواقعة الرأي العام في البلاد على مدار الأيام الماضية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com