نصائح مهمة للرياضيين أثناء صيام شهر رمضان – إرم نيوز‬‎

نصائح مهمة للرياضيين أثناء صيام شهر رمضان

نصائح مهمة للرياضيين أثناء صيام شهر رمضان
Young woman exhausted after running on a cold winter day in the track of an urban park.

المصدر: مصطفى دنقل - إرم نيوز

الصوم جزء أساسي من نظام التغذية، وأثبت العديد من الدراسات الحديثة العلاقة بين الصوم ”بمعنى تخفيض السعرات اليومية المتناولة“ وتنشيط وزيادة كفاءة الجهاز المناعي وإطالة العمر وتخفيض مخاطر الإصابة بكافة الأمراض القاتلة غير المعدية، مثل السكر والسمنة ومتلازمة خلل التمثيل الغذائي والأورام السرطانية وارتفاع ضغط الدم وعلل القلب والأوعية الدموية.

يقول الدكتور خالد الكسار المحاضر الدولي واستشاري الكيمياء الحيوية وتغذية الرياضيين: ”عند الصوم ينخفض سكر الدم لحده الأدنى ما يحفز الجسم على إفراز هرموني الكورتيزون والنمو، حيث يعمل الأول على تكسير الجليكوجين الكبدي المخزن وتكسير العضلات، بينما يعمل الثاني على تكسير الدهون المخزنة في الجسم وزيادة تركيزها في الدم لتعويض انخفاض سكر الدم“.

وأضاف الكسار في لقاء مع ”إرم نيوز“ أن هذا يعتبر مؤشرًا إيجابيًا لزيادة قدرة الرياضي على التحمل البدني ”أداء رياضات متوسطة الشدة لفترات طويلة“ مثل الماراثون والسباحة لمسافات طويلة وكرة القدم، لتعود الأجهزة الحيوية له على استخدام الدهون بكفاءة كمصدر للطاقة وهذا ما لا يستطيعه الشخص الذي لا يمارس الرياضة بانتظام.

وتابع أن هناك بعض النصائح المهمة للشخص الذي يمارس الرياضة أثناء الصيام من حيث التغذية السليمة وهي:

1- البنكرياس يكون في حالة خمول لطول فترة الصوم، فإذا تمت مفاجأته بكميات كبيرة من الأطعمة النشوية عالية مؤشر السكر ”الجلوكوز“ فهذا يزيد من مخاطر إجهاد البنكرياس وإنهاكه وبالتالي الإصابة بداء السكري، لهذا فإن تناول التمر ”مؤشر السكر للتمر 32 أي متوسط منخفض“ يعمل على تنبيه البنكرياس للعمل دون صدمات، ما يحميه.

2- أثناء الصيام يسود هرمون الكورتيزون وهو هرمون هدم للكربوهيدرات والبروتينات، لهذا فإن تناول التمر يحفز إفراز الأنسولين وهو هرمون بناء يعمل بدوره على إيقاف فرز هرمون الهدم ما يتيح للأنسجة وسط ملائم لاستعادة العافية.

وترتفع درجة الحرارة الداخلية للجسم أثناء ممارسة الرياضة ”سواء تدريبات أو منافسات“ لدرجة قد تؤدي لتوقف عمل الإنزيمات والهرمونات ما يضعف الأداء البدني ويعرض الرياضي لمخاطر جسيمة قد تصل للوفاة.

3- إذا كان الجسم لا يخفض درجة حرارته عن طريق إفراز العرق وتبخره، يجب الانتباه لتناول السوائل الكافية والأملاح المعدنية في الوجبات السابقة.

4- يجب اختيار أماكن جيدة التهوية وملابس قطنية جافة للسماح بتبخر العرق وتجنب درجات الحرارة والرطوبة العالية لممارسة الرياضة أثناء الصيام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com