نصائح لمرضى الكبد في شهر رمضان – إرم نيوز‬‎

نصائح لمرضى الكبد في شهر رمضان

نصائح لمرضى الكبد في شهر رمضان

المصدر: أحمد السيد - إرم نيوز

ينصح مرضى ”التهاب الكبد المزمن“ ومرضى ”تليف الكبد المتكافئ“ بعدم الصيام في رمضان، ويسمح لهم الأطباء بالصيام بشرط مراجعة الطبيب المعالج واتباع النصائح والإرشادات الطبية.

وقال الدكتور محمد علي عزالعرب أستاذ الكبد رئيس وحدة الأورام بالمعهد القومي للكبد في مصر، إن مرضى التهابات الكبد الحادة نتيجة الفيروسات أو غيرها لا يفضل لهم الصيام في رمضان، ويعاني هؤلاء المرضى من ارتفاع درجة الحرارة، ويحتاجون إلى سوائل بصفة مستمرة خاصة السكرية عالية السعرات الحرارية.

وأضاف في تصريحات لـ ”إرم نيوز“ أنه تجب مراعاة الإقلال من ملح الطعام وعدم استخدام مواد حافظة في الأطعمة, وتجنب الأطعمة الجاهزة, ومنع الدسم والأكلات الدسمة.

وتابع الطبيب أن مرضى التليف الكبدي غير المتكافئ وما يصاحبه والفشل الكلوي الناتج عن الفشل الكبدي والاعتلال الدماغي، وما قبل الغيبوبة الكبدية لا ينصح لهم بالصيام في أي حال من الأحوال.

وأشار الدكتور محمد علي عزالعرب إلى أن هناك عدة نصائح مهمة لهؤلاء المرضى يجب اتباعها وهي كما يلي:

– الإفطار على القليل من التمر (1-3-5) مع الشربة الدافئة, ثم صلاة المغرب لتجهيز الجهاز الهضمي لاستقبال الطعام ويفضل تقسيم وجبة الإفطار إلى وجبتين, أحدهما بعد الإفطار, والأخرى بين الإفطار والسحور,ويفضل تواجد السلطات الخضراء مثل (الخس- الجرجير- البقدونس) والاهتمام بالبروكلي لما فيه من فوائد كبيرة للجهاز الهضمي والمناعة ووقاية الكبد من المضاعفات.

– الإقلال من البروتين الحيواني (اللحم الحمراء) خاصة لمن حدث لهم أعراض اعتلال دماغي سابقًا مثل عدم التركيز في الكلام ,وتغير السلوك,والرعشة,واختلال مواعيد النوم.

– تمنع نهائيًا الدهون المركبة المشبعة مثل (السمن البلدي – القشطة- الكريمة – صفار البيض- الكلاوي) واستبدالها بالدهون غير المشبعة خاصة زيت الزيتون والزيت الحار الذي يحتوي على أوميجا3 وعدم الإكثار من زيت الذرة وعباد الشمس وعدم القلي نهائيًا بهما.

– الإقلال من ملح الطعام خاصة لمن يوجد لديهم تورم بالقدمين وعدم اللجوء نهائيًا لأطعمة الحريفة والمخللات.

– الابتعاد عن بعض المشروبات مثل العرقسوس الذي يساعد على تخزين المياه والملح داخل الجسم ما يؤدي إلى مضاعفات مرض الكبد.

الإقلال من الحلويات الشرقية مثل الكنافة خاصة لمرضى الكبد مع السكري.

– وجبة السحور يجب أن تحتوي على المكونات الغذائية الكاملة والأطعمة التي تساعد على عدم العطش, مثل الفول ويفضل أن يكون مقشرًا لسهولة هضمه, مع القليل من زيت الزيتون والليمون, واستخدام الخبز الأسمر, وتناول الزبادي كمكون غذائي يحتوي العديد من العناصر الغذائية اللازمة من بروتين وفيتامين وكالسيوم, ويحتوي على الميكروبات النافعة المفيدة للقولون وجهاز المناعة.

– المياه الغازية بكافة أنواعها ممنوعة, والماء المثلج, يسبب ميكروبات بالأوعية الدموية, ما يؤثر على عملية الهضم والامتصاص.

– تفضل الأطعمة التي تساعد على عدم العطش مثل السلطات الخضراء كالخيار والخس والجرجير والبقدونس.

– بين الإفطار والسحور يجب الإكثار من المياه ”10 أكواب“ مع مراعاة اتباع نصائح الطبيب المعالج إذا كان هناك أسباب طبية تدعوا إلى عدم الإكثار من المياه.

وأدوية فيروس سي الحديثة التي تؤخذ بالفم لا تمنع من الصيام, على أن تؤخذ بين الإفطار والسحور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com