اكتشاف علاج هرموني يخفف أمراض القلب المرتبطة بالسكري

اكتشاف علاج هرموني يخفف أمراض القلب المرتبطة بالسكري

المصدر: أحمد نصار- إرم نيوز

يهدد مرض السكري المصابين به لتطوير أمراض الكلى والقلب نتيجة لحالتهم المرضيّة، لكن الخبراء الآن يعتقدون أنهم قد اقتربوا من اكتشاف علاج لهذه المضاعفات.

ومع ذلك فقد حذّر الخبراء من أن هرمون مضاد للشيخوخة قد يساعد بمنع إصابة مرضى السكّري بأمراض الكلى والقلب.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة إكسبريس البريطانية فإن العلماء يعتقدون أن المرضى الذين لا يملكون هذا الهرمون يصبحون أكثر عرضة للإصابة بأمراض الكلى المرتبطة بمرض السكّري.

وقد تبيّن سابقًا أن هذا الهرمون الذي يُدعى  ”كلوثو“ يقوم بحماية الشرايين من بعض التغيرات المرتبطة بـالشيخوخة مثل زيادة سمك الأوعية الدموية وهو الأمر الذي قد يسبب الإصابة بأمراض القلب.

وقام الباحثون بإجراء تجربتهم على 78 مريضًا بالسكّري من النوع الأول منهم 33 مريضًا تظهر عليهم علامات الإصابة بأمراض الكلى المتعلقة بمرض السكّري.

واكتشف الباحثون أن مرضى السكري الذين يعانون من أمراض الكلى لديهم نسبة أقلّ من هرمون ”كلوثو“، أما مرضى السكّري غير المصابين بـأمراض الكلى فيملكون نسبة من ذلك الهرمون مساوية لتلك الموجودة لدى الأصحّاء.

ويقول الدكتور جوزيبي مالتيز الأستاذ بكلية كينجز لندن وقائد الفريق البحثي: ”لأول مرة يتم ربط هرمون كلوثو بأمراض الكلى لدى المصابين بالسكّري من النوع الأول، وتمثّل هذه الاكتشافات خطوة للأمام نحو تطوير علاجات جديدة لهذا المرض“.

ويخطط الفريق البحثي حاليًا لتوسيع نطاق الدراسة لتشمل المرضى المصابين بداء السكّري من النوعيْن الأول والثاني.

وقال الدكتور ريتشارد سيو أحد المشاركين بالدراسة: ”إن أبحاثنا الجديدة ستساعد العلماء على فهم أفضل لآلية عمل هذا الهرمون وفائدته في علاج الشيخوخة بالإضافة إلى أن معرفة أن نقص هذا الهرمون يرتبط بالإصابة بـأمراض الشيخوخة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة