حمية البحر المتوسط تقلّل من فرص عودة سرطان الثدي – إرم نيوز‬‎

حمية البحر المتوسط تقلّل من فرص عودة سرطان الثدي

حمية البحر المتوسط تقلّل من فرص عودة سرطان الثدي

المصدر: أماني زهران - إرم نيوز

كشفت مجموعة من البحوث، أجريت على 300 امرأة، أن اتباع نظام البحر المتوسط الغذائي الغني بالخضراوات والسمك وزيت الزيتون، قد يقلل من خطر عودة الإصابة بسرطان الثدي.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، يشمل النظام الغذائي المتوسط، الخضراوات والفواكه والمكسرات والبذور والأسماك وزيت الزيتون والحبوب الكاملة، في حين يتطلب تخفيض نسبة اللحوم الحمراء والمصنعة، وتناول الحد الأدنى من الكحول.

ويجب على الأشخاص الذين يسعون للحصول على أقصى فائدة من النظام الغذائي، شرب أقل من مشروب واحد في اليوم للنساء، و1-2 للرجال، وأقل من ثلاث حصص من اللحوم الحمراء يوميًا.

هذا بالإضافة إلى ضرورة تناول عدة حصص من الفاكهة والخضراوات يوميًا، وحصة واحدة من الحبوب الكاملة، وتصل إلى أربع حصص من السمك في الأسبوع.

جاءت نتيجة الدراسة التي أجريت في مستشفى بياتشينزا في إيطاليا، وشملت مجموعة من النساء ممن كن في مرحلة التعافي من سرطان الثدي، لمدة ثلاث سنوات، أنه خلال تلك الفترة أصيبت 11 مريضة بالسرطان مرة أخرى، ممن كن يتبعن نظامهم الغذائي العادي، في حين لم تشهد أي امرأة في مجموعة حمية البحر الأبيض المتوسط انتكاسة.

ووجدت دراسة، نشرت العام الماضي في مجلة JAMA للطب الباطني، أيضًا أن تناول حمية البحر الأبيض المتوسط بالإضافة إلى زيت الزيتون البكر الممتاز كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي.

وقارنت الدراسة، التي أجرتها جامعة نافارا في بامبلونا ومركز البحوث الإسبانية الطبية الحيوية في أمراض السمنة والتغذية في مدريد، بين الأسر التي تستهلك لترًا واحدًا في الأسبوع من زيت الزيتون، مقارنة بالنساء اللاتي يتبعن نظامًا غذائيًا منخفض الدهون.

ووجد الباحثون في الدراسة، التي شملت أكثر من 4 آلاف امرأة، أن أولئك اللائي يتبعن حمية البحر الأبيض المتوسط، إضافة لزيت الزيتون، تقل لديهن خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 68٪.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com