12 سببًا قد تصيبك بالعقم.. فابتعد عنها!

12 سببًا قد تصيبك بالعقم.. فابتعد عنها!

المصدر: وكالات - إرم نيوز

تعدّ مشكلة العقم من أكثر المشكلات التى يواجهها الزوجان في بداية حياتهما والتي تتسبب في تدمير الكثير من العلاقات الزوجية في كل مكان، ويعاني بعض الرجال من العقم بسبب انخفاض عدد الحيوانات المنوية وتشوهها والتي تؤرق الرجال، والتي تزيد من نسبة القلق لديهم لعدم القدرة على الإنجاب، وبالتالي التأثير على علاقتهم الحميمة.

مجموعة من الأسباب تؤدي إلى ذلك و يجب أن ينتبه  الرجال إليها:-

الحمية الغذائية

عدم تناولك للخضراوات والفواكه بشكل معتدل يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية، كما أن زيادة الدهون في الأطعمة تبطئ من حركتها.

الكحوليات

تناول الكحول يستنزف المعادن والفيتامينات الموجودة في الجسم، بحيث تعطل الكبد عن أداء عمله كما يجب، وتعطل إفراز الإستروجين.

التوتر العصبي

حيث يؤثر مستوى الأدرينالين على إنتاج الحيوانات المنوية.

الهورمونات

فالمضاف منها لموادنا الغذائية يؤثر وبشكل مباشر على العديد من المشاكل الصحية، ولعل أبرزها الخصوبة عند الرجل، وخاصة الهورمونات المتنامية، والتي توجد بكثرة في الفواكه والخضراوات التي تباع في الأسواق.

الكافيين

الإفراط في تناول مادة الكافيين الموجودة في القهوة، الشاي، الشوكولاتة، الكولا ومشروبات الطاقة وفي بعض الأدوية تؤثر على أداء وشكل الحيوانات المنوية أيضاً.

الحرمان من النوم

يتسبب في عدد من الشكاوى الصحية والأمراض، بما في ذلك  مشاكل الخصوبة.

التعرض للحرارة الشديدة

الحرارة تؤثر على الخصية والتي تعد مصنع تكوين الحيوانات المنوية، ما يقتل الحيوانات المنوية بداخلها وخاصة أننا نعيش في بلدان حارة، وغالباً ما تترك السيارات لفترات طويلة في الشمس، وبمجرد الجلوس أن تؤذي تماماً الحيوانات المنوية، بل وتؤدي لتشوهها.

الماء الساخن

الاستحمام بالماء الحار هو أمر سيئ جداً بالنسبة للرجل، حيث يقلل الخصوبة.

ركوب الدراجات الهوائية

تعرض الرجل إلى العديد من المخاطر والجروح في هذه المنطقة؛ لأنها تحبس وصول الدم بشكل جيد في منطقة الخصية، ما يتسبب في تشويه الحيوانات المنوية ومنعها من التكون بشكل طبيعي.

السمنة

الخلايا الدهنية تفرز هرمون الإستروجين. والنتيجة هي تقلص مستوى هرمون التستوستيرون (الهرمون اللازم لإنتاج الحيوانات المنوية). طيات الجلد الذي يغطي الأعضاء التناسلية قد يكون مشكلة أيضاً بالنسبة للرجال البدناء، بحيث تتسبب في ارتفاع درجة حرارة الخصية، ما يقلل من عدد الحيوانات المنوية.

التدخين

هو الآفة التي تؤثر على كافة الجسم وليس على الحيوانات المنوية فحسب، وتؤدي لقتل الحيوانات المنوية والتقليل من عددها وإبطاء سرعة حركتها.

خسارة الوزن

يتسبب في إحداث عدم توازن هرموني، بسبب نقص العناصر الغذائية الأساسية اللازمة لإنتاج الحيوانات المنوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com