تطوير لقاح يحمي من الإصابة بالجمرة الخبيثة والجراثيم – إرم نيوز‬‎

تطوير لقاح يحمي من الإصابة بالجمرة الخبيثة والجراثيم

تطوير لقاح يحمي من الإصابة بالجمرة الخبيثة والجراثيم

المصدر: إيناس السيد– إرم نيوز

ابتكر العلماء لقاحًا يحمي من الأنثراكس والطاعون وسط مخاوف من تهديدات إرهابية.

وتعتبر البكتيريا المسببة لحدوث الجمرة الخبيثة والطاعون الرئوي من أكثر مسببات الأمراض فتكًا والتي يمكن استخدامها في الحروب.

ولذلك ابتكر باحثون من الجامعة الكاثوليكية الأمريكية لقاحًا واحدًا يوفر الحماية من هذه الأمراض، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وأظهرت الاختبارات التي أُجريت على الحيوانات أن اللقاح قد نجح حتى في الحالات المصابة بجرعة قاتلة من أي من الجراثيم القاتلة.

وجمع الفريق الذي يتخذ من العاصمة واشنطن مقرًا له، السموم من بكتيريا Bacillus anthracis و Yersinia pestis، التي تتسبب في الإصابة بالجمرة الخبيثة والطيور الرئوية على التوالي.

ومن المعروف أن هذه السموم تقوم بتحفيز الاستجابة المناعية عندما يصاب الشخص بالمرض، وعندما أعطى اللقاح للفئران والجرذان والأرانب، أعطى الحماية الكاملة ضد كل من الأمراض، حتى عندما كانت الحيوانات المصابة بالجرعات التي يعرف أنها مميتة.

ويُعتقد أن اللقاح يحفز الخلايا المناعية لإزالة البكتيريا من الجسم، من غير الواضح متى قد يكون متاحًا.

تقوم مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بتدريس الأنثراكس والطاعون باعتبارها مسببات الأمراض التي تشكل أكبر تهديد للأمن القومي للولايات المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com