دراسة تمنح النساء تفوقًا على الرجال في هذا الجانب

دراسة تمنح النساء تفوقًا على الرجال في هذا الجانب

كشفت دراسة النقاب عن إضافة جديدة إلى الجدال الأزلي المحيط بتفوق الرجل على المرأة من الناحية البدنية، حيث وجد الباحثون أن النساء أكثر لياقة بدنية.

وأوضحت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة “واترلو” في أونتاريو الأمريكية، أن الإناث يحرقن الأكسجين بكفاءة أعلى من الرجال بنسبة 30%.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، حلل الباحثون 18 من البالغين الأصحاء النشطين، نصفهم من الرجال والنصف الآخر من النساء، وبعد إكمال جميع المشاركين 4 اختبارات للركض معتدلة السرعة تم تقييم معدل ضربات القلب ومحتوى أنسجة الأكسجين، وكذلك الفرق في مستويات الأكسجين بين أوردة وشرايين المشاركين.

ووجدوا أن عضلات النساء تمتص الأكسجين من الدم بشكل أسرع، ما يجعلهن صاحبات اللياقة البدنية الطبيعية الأعلى مقارنة بالرجال.

من جانبه، قال معد الدراسة البروفيسور “ريتشارد هيوسون”: “وجدنا أن عضلات المرأة تمتص الأوكسجين من الدم بشكل أسرع، وعلميًا هذا يشير إلى نظام تهوية متفوق على الرجال”، مشيرًا إلى أن امتصاص الأكسجين السريع هو مقياس اللياقة البدنية ويرتبط بانخفاض خطر تعب العضلات.

وأضاف البروفيسور المشارك “توماس بلترام”: “رغم أننا لا نعرف سبب امتصاص الإناث للأكسجين بشكل أسرع، إلا أن الدراسة تمثل إضافة مثيرة للجدل حول شائعة تفوق الذكور بدنيًا على الإناث”.