دراسة حديثة تكشف المزايا المثيرة لـ"ملك الديناصورات"

دراسة حديثة تكشف المزايا المثيرة لـ"ملك الديناصورات"

كشفت دراسة حديثة أن الديناصور "Tyrannosaurus Rex" الذي يطلق عليه "ملك الديناصورات" كان يتمتع بقدرات عقلية فائقة، وكانت لديه مهارة حل المشاكل والانسجام الثقافي.

وتوصل فريق من جامعة "فاندربيلت" في الولايات المتحدة إلى أن الديناصور"T.Rex" لديه نفس عدد الخلايا العصبية في الدماغ مثل الرئيسيات الحديثة، وهو ما أكسبه مهارات حياتية هائلة.

وذكر الفريق العلمي أن تلك الديناصورات الهائلة كانت قادرة على حل المشاكل، وإنشاء أدوات لاستخدامها وحتى الانخراط في السلوكيات الثقافية، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

دراسة حديثة تكشف المزايا المثيرة لـ"ملك الديناصورات"
دراسة: كويكب قضى على الديناصورات "في أوج ازدهارها"

وحكمت الديناصورات الأرض منذ حوالي 179 مليون سنة، قبل أن يتم القضاء عليها فجأة في حدث انقراض العصر "الطباشيري-الباليوجيني" منذ حوالي 66 مليون سنة.

وقبل ذلك، طورت أنواع معينة سمات تشبه الطيور، مثل الريش والأجنحة والمخالب والجماجم المتضخمة، وكانت هذه عملية تدريجية بدأت قبل 100 مليون سنة وامتدت لعشرات الملايين من السنين.

الطيور لديها عدد أكبر من الخلايا العصبية لكل أونصة من الدماغ مقارنة بالثدييات والرئيسيات، ما يمنحها القدرة على حل المشكلات

ويُعتقد أن حجم الجسم الصغير لبعض هذه الأنواع الشبيهة بالطيور هو ما ساعدها على تفادي الانقراض، وسمح لها بالتطور إلى طيور حديثة.

ونظرًا لأن الأنسجة الرخوة للديناصورات نادرًا ما يتم الحفاظ عليها في الحفريات، فلا يُعرف الكثير عن أدمغتها بشكل قاطع.

ومع ذلك، نظرًا لأنه من المعروف أنها مرتبطة بالطيور، يمكن استخلاص المعلومات عنها من أدمغة طيور الإيمو والنعام اليوم.

وتهدف الدكتورة سوزانا هيركولانو هوزيل من الدراسة إلى اكتشاف القدرات المعرفية للديناصورات مثل "T.Rex" من خلال النظر إلى أدمغة "الصوروبسيدات" الحديثة - الطيور والسلاحف والزواحف المتدرجة.

واكتشف الباحثون أن الطيور لديها عدد أكبر من الخلايا العصبية لكل أونصة من الدماغ مقارنة بالثدييات والرئيسيات، ما يمنحها القدرة على حل المشكلات.

ودرست الدكتورة هيركولانو هوزيل الجماجم المتحجرة للثيروبودات، وهي مجموعة من الديناصورات ذات القدمين التي تشمل "T. Rex" والصوروبسيدات الموجودة باستخدام الأشعة المقطعية.

دراسة حديثة تكشف المزايا المثيرة لـ"ملك الديناصورات"
اكتشاف نوع زواحف منقرضة عاشت مع الديناصورات قبل 150 مليون سنة

واستنتجت أن الديناصورات ستكون لها كتلة دماغية مماثلة للطيور من نفس الحجم يمكن إرجاعها إلى أوقات ما قبل الكويكبات.

لذلك، يمكن لعالم الأعصاب أن يضع افتراضات حول دماغ "T. Rex" عن طريق توسيع نطاق دماغ إيمو أو النعامة أو الدجاج، لأنها متناسبة.

وقامت بعد ذلك بحساب عدد الخلايا العصبية "الثيروبودات" التي كانت ستستخدم العدد وكتلة الدماغ المعروفة بامتلاكها بواسطة "الصوروبسيدات".

وتدعو النتائج الحالية إلى التكهنات بأن ديناصورات ذوات الأقدام مثل "T. Rex" التي تحتوي على عدد أكبر من الخلايا العصبية لديها القدرة البيولوجية على استخدام الأدوات وصنعها، وتطوير ثقافة، مثل الطيور الحديثة والقرود.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com