اكتشاف.. حيوان السلمندر يمشي تسعة أميال لممارسة الجنس (فيديو وصور)

اكتشاف.. حيوان السلمندر يمشي تسعة أميال لممارسة الجنس (فيديو وصور)

المصدر: رموز النخال – إرم نيوز

اكتشف علماء أحياء من جامعة ولاية أوهايو الأمريكية صفةً غاية في الغرابة لجنس الذكور من حيوان السلمندر، إذ وجدوا أنه يعبر الصخور، والحقول، والجداول، في مسافة تتراوح ما بين 3 -9 أميال بعيداً عن موطنه بحثاً عن أنثى للتزاوج والتكاثر.

وتوصل الباحثون لهذه النتيجة بعد إجرائهم بحثاً تجريبياً لعينة من الإناث والذكور لحيوان السلمندر، حيث استخدموا حلقةً مفرغةً صغيرةً مزودة بجدران بلاستيكية للتأكد من عدم سقوط السلمندر المعروف بعدم انتظام مشيته، يهدف لمراقبة سلوكه، ثم أعطوهم قرصة صغيرة على الذيل أو كزة على الخلف ليتحرك.

ووجدوا أنها مخلوقات لا تعرف الكلل، وتستطيع المشي لأكثر من ساعتين دون تعب، أي ما يعادل الركض البشري الخفيف لمدة 75 ميلاً على التوالي.

وكشفت الدراسة أن ذكر السلمندر يمشي بمعدل أربع مرات لفترة أطول من الإناث، حيث أنه يتحمل المشي مثل تحمل الرياضيين.

وحول عدم مشي إناث السلمندر كما الذكور، رجح الباحثون أنه يعود ذلك للتركيبة الفسيولوجية المتباينة بينهما.

خلال تنقل حيوان السلمندر بين أرياف اوهاوي الرطبة قد يُواجه خطر التضاريس الغادرة والحيوانات المفترسة، الأمر الذي أثار حيرة الباحثين حول سبب اتباعه هذه الطقوس الغريبة رُغم المخاطر التي قد يتعرض لها.

عن ذلك علّق المؤلف البارز للدراسة روبرت دينتون أن السلمندر خلال مشيه قد يؤكل من قبل غراب أو حيوان الراكون، ويمكن أن يجف، ورغم ذلك يستمر في سلوكه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com