الهند تجلي سكانًا وتحذّر السياح قبل اقتراب إعصار ”فاني“ المدمر

#إرم_نيوز

المصدر: رويترز

بدأت الهند إجلاء مئات الآلاف من سكان القرى الذين يعيشون على الساحل الشمالي الشرقي للبلاد، قبل أن يضرب إعصار قوي اليابسة، يوم الجمعة.

ونشرت ولاية أوديشا آلافًا من العاملين في إدارة الكوارث، لمساعدة من يعيشون في منازل مبنية من الطين والقش في مناطق منخفضة، على الاحتماء من الإعصار المدمر ”فاني“.

وقال المفوض الخاص المعني بشؤون الإغاثة في الولاية، بيشنوبادا سيثي، لرويترز:“نبذل قصارى جهدنا لإبلاغهم بأمر الإعصار، ونقل الأشخاص المعرضين للخطر إلى ملاجئ“.

ونصحت السلطات السياح بمغادرة بلدة بوري الساحلية، وهي مزار مقدس للهندوس.

وعادة ما يستمر موسم الأعاصير في الهند من أبريل/ نيسان إلى ديسمبر/ كانون الأول، وتتسبب العواصف العاتية في إجلاء عشرات الآلاف، وحدوث الكثير من الوفيات، كما تُلحق أضرارًا بالمحاصيل والممتلكات في الهند وبنغلاديش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة