الإعصار كينيث يقتل امرأة ويخلف دمارًا في شمال موزامبيق

الإعصار كينيث يقتل امرأة ويخلف دمارًا في شمال موزامبيق

المصدر: رويترز

تسبب الإعصار كينيث في مقتل امرأة وخلف دمارًا شمال موزامبيق، حيث دمر المنازل واقتلع الأشجار وأدى لانقطاع التيار الكهربائي، وفق قول السلطات اليوم الجمعة.

وقالت لجنة عمليات الطوارئ في كابو ديلغادو في بيان إن امرأة لقيت مصرعها في بلدة بيمبا الساحلية بعدما سقطت عليها شجرة، وأضافت أن شخصًا آخر أصيب.

وقال مسؤولون إن الإعصار دمر نحو 90 % من المنازل في بلدة بيمبا، البلدة الرئيسية في جزيرة إيبو، مما دفع نحو 15 ألف شخص للإقامة في العراء أو في مراكز إيواء ”مكدسة“.

وأضافوا أن هناك حاجة لخيام وغذاء وماء.

وقبل وصول الإعصار كينيث نقلت الحكومة وعمال الإغاثة نحو 30 ألف شخص إلى أماكن أكثر أمنًا مثل المدارس، لكن السلطات قالت إن هناك نحو 680 ألفًا في مسار العاصفة.

وجلب الإعصار رياحًا تصل سرعتها إلى 280 كيلومترًا في الساعة عند وصوله إلى البر مساء أمس الخميس بعدما أودى بحياة ثلاثة أشخاص في جزر القمر.

وهذا هو أقوى إعصار على الإطلاق يضرب سواحل شمال موزامبيق، ويأتي بعد ستة أسابيع من الإعصار إيداي الذي سبب دمارًا هائلًا للبلد الفقير، حيث أدى لسيول مدمرة ومقتل أكثر من ألف شخص في أنحاء الجنوب الأفريقي.

وحذر برنامج الأغذية العالمي من أن الإعصار كينيث قد يؤدي لسقوط أمطار يصل ارتفاعها إلى 600 مليمتر في المنطقة خلال الأيام العشرة المقبلة أي ضعف ما أحدثه الإعصار إيداي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com